رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"البيئة" تبحث إنتاج السولار من مخلفات البلاستيك

أخبار وتقارير

الاثنين, 26 يناير 2015 10:20
البيئة تبحث إنتاج السولار من مخلفات البلاستيكخالد فهمي
القاهرة- بوابة الوفد- أمانى سلامة:

أكد الدكتور خالد فهمي، وزير البيئة، أنه فى إطار سياسة الدولة وجهودها المستمرة لإيجاد بدائل جديدة للطاقة، شاركت وزارة البيئة من خلال الإدارة العامة للطاقة المستدامة فى اجتماع ضم كلاً من معهد بحوث البترول وهيئة المجتمعات العمرانية ومستثمري مدينة 15 مايو، بهدف إلقاء الضوء على إمكان إنتاج الطاقة البديلة، خصوصاً السولار، من مخلفات البلاستيك، وإطارات السيارات التالفة.

حضر الاجتماع الدكتور عائشة أبو لبن، مدير عام الطاقة المستدامة بوزارة البيئة، والدكتور أحمد الصباغ مدير معهد بحوث البترول، والمهندس على رشاد رئيس جهاز مدينة 15 مايو، وعدد من مستثمري ورجال أعمال مدينة 15 مايو، وذلك بمقر معهد بحوث البترول.
وأوضحت عائشة أبو لبن أن الاجتماع أشار إلى إمكان

إنتاج البنزين والسولار من بقايا البلاستيك والمواد المطاطية، مثل الأكياس البلاستيكية وكاوتشوك السيارات التالفة، ما قد يسهم فى حل ازمة نقص الوقود التى تشهدها مصر حالياً، وحل المشاكل البيئية الناتجة عن حرقها، وأن النتائج الأولية لهذا المشروع أعطت مؤشرات ممتازة لإمكان البدء فى تطبيقه صناعيا خلال الفترة المقبلة، حيث إن البحث العلمي يلعب دوراً بارزاً فى حل المشكلات التى تواجه المجتمع بالأخص المشكلات البيئية، وأنه يجب على الدولة الإهتمام بالبحث عن مصادر بديلة للطاقة، خصوصاً أن إنتاج السولار من مخلفات البلاستيك وإطارات السيارات المستهلكة له بعد بيئى مهم
وذلك للقضاء على المشكلات البيئية الناتجة عن حرقه.
واستعرض الدكتور أحمد الصباغ مدير معهد بحوث البترول أهداف المعهد والأغراض التى أنشئ من أجلها ودوره فى حل المشكلات البيئية الناتجة عن الصناعة وعن قيام المعهد بتصميم ماكينة يمكن استخدامها بالمنشآت الصحية المحتوية على محارق للتخلص من المخلفات الصحية البلاستيكية بصورة آمنة بيئياً وإنتاج الكيروسين المستخدم لعمل المحارق ويمكن تعميم تلك الماكينة بالمنشآت الصحية كافة على أن يتم ذلك برعاية وزارة الصحة ووزارة البيئة، وقد أشادت مدير عام الطاقة المستدامة بوزارة البيئة بالابتكار وأهمية تطبيقه حال نجاحه عملياً لما سيعود بالفائدة على صحة المواطنين والبيئة العامة.
جدير بالذكر أن الاجتماع أوصى بضرورة تعريف السادة المستثمرين بتقنيات تشغيل الوحدات الإنتاجية الخاصة بتحويل مخلفات البلاستيك وإطارات الكاوتشوك التالفة إلى سولار والتأكيد على الدعم الكامل لهيئة المجتمعات العمرانية للسادة المستثمرين وتشجيعهم على إنتاج الطاقة السائلة البديلة من مصادر غير تقليدية.

أهم الاخبار