مناورات روسية أمريكية كندية على اختطاف الطائرات

أخبار وتقارير

الاثنين, 08 أغسطس 2011 09:09
موسكو - أ ش أ:

  بدأت اليوم الاثنين المناورات الروسية الأمريكية المشتركة "مناورات النسر اليقظ" بمشاركة طائرات روسية وأمريكية وكندية للتدريب على مواجهة حوادث اختطاف الطائرات فى الجو .

 

وصرح مصدر عسكري روسى بأن مقاتلات روسية من طراز "سو-27" انطلقت نحو طائرة ركاب أمريكية من طراز "بوينج 757" بعد أن تلقت بلاغا يفيد أن إرهابيين اختطفوها أثناء رحلتها من أمريكا إلى اليابان.. وشاركت طائرة الإنذار المبكر الروسية "أ-50" في اكتشاف الطائرة المختطفة، فيما تمكنت مقاتلات "سوخوي" من ملاحقتها وإجبار الخاطفين على التوجه إلى أمريكا والهبوط هناك.

وتهدف التدريبات التي تستمر حتى الخميس المقبل في أراضي روسيا والولايات المتحدة إلى تعزيز قدرات الطيارين الروس والأمريكيين للتعامل مع حادث إرهابي جوي بصورة مشتركة.

وقال مصدر بالقوات الجوية الروسية للصحفيين في وقت سابق إن فعاليات التدريبات تتضمن قيام الإرهابيين باختطاف طائرة "بوينج 757" أثناء رحلتها من انكوريج إلى طوكيو، وطائرة "إيل 62" أثناء رحلتها من بتروبافلوفسك إلى انادير في شرق روسيا، وانطلاق طائرات مقاتلة روسية وأمريكية نحو الطائرتين المختطفتين لترغم الخاطفين على الهبوط. أما إذا رفضوا فينبغي

التجاوب مع متطلباتهم ومرافقة الطائرة المختطفة إلى أن تهبط في أحد المطارات لتجري هناك مفاوضات مع الخاطفين، وذلك حفاظا على سلامة الركاب الأبرياء.

وتشارك في التدريبات عن الجانب الروسي 5 مقاتلات "سو- 27" وطائرتا إنذار مبكر "أ-50"، فيما تشارك عن الجانب الأمريكى والكندي طائرات اعتراضية من طراز "أف-15" وطائرة إنذار مبكر "أواكس".

يذكر أن هذه المنطقة شهدت في عام 1983 حادثا حقيقيا لإسقاط طائرة دخلت إلى أجواء الاتحاد السوفيتي السابق بدون تصريح، وهي طائرة الركاب الكورية الجنوبية "بوينج 747". وتصدت لها طائرة اعتراضية سوفيتية من طراز "سو-15" وأطلقت صواريخ عليها للاشتباه فى قيامها بالتجسس. وسقطت الطائرة الكورية الجنوبية في مياه المحيط وقتل 269 شخصا في الحادث.

أهم الاخبار