رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فرج.. ضحية برنامج نجم المقالب

أخبار وتقارير

الاثنين, 19 يناير 2015 12:30
فرج.. ضحية برنامج نجم المقالبمحمد فرج ضحية برامج المقالب
كتبت - سارة حسام الدين:

اعتبر نفسه أحد ضحايا البرامج الكوميدية، فعندما ذهب ليبحث عن قوت يومه، وعدوه بعمل وأجر، لتنقلب الطاولة على رأسه مكتشفاً أنهم جاءوا به ليصبح مادة رخيصة للضحك والمزاح، نتج عنها جلطة بالمخ.

يدعى محمد فرج ، 40 سنة، أحد ضحايا برامج المقالب الكوميدية، فأثناء رحلته للبحث عن عمل التقى فريق إعداد برنامج "نجم المقالب" المقدم من الفنانة انتصار على قناة روتانا خليجية، حيث قامت الفنانة انتصار عن طريق أحد مساعديها ويدعى أيمن يوسف رزق، وشهرته "أيمن الخواجة" باستدعاء "فرج" لبيت الفنانة بدعوى انها بحاجة لسائق خاص بأجر شهرى 2000 جنيه.
ارتكزت فكرة البرنامج على خداع الضحية ، حيث انه عندما دخل "فرج" الى بيتها بحسب الموعد

المتفق عليه، أدعت وجود صديق لها دون علم زوجها، وعند وصول زوجها تصطحبه الفنانة للداخل، وبعدها يسمع صوت الطلقات النارية ويحضر باقي أفراد فريق العمل في زى الشرطة، ويتم وضع جهاز جوال به آثار دماء لإيهام الضحية بوقوع جريمة قتل.
وبعد حضور الأشخاص بزى شرطة، بالاتفاق مع الفنانة انتصار، شرعوا في سؤال الضحية عن الجوال وآثار الدماء الموجودة عليه وبدأوا في تخويقه وايهامه بأنه مرتكب لجريمة القتل، لينهار فرج عصبياً امام هول الموقف بعد أن فوجئ بأنه متهم بجريمة قتل بشعة عقوبتها الإعدام، فغضب واخذ يحطم اثاث الشقة
التى حدثت بها الواقعة، ليتخذ غضبه ذاك مجرى آخر بعد اكتشافه ان البرنامج خدعه ويصاب بجلطة في المخ التى أثرت على ذراعه ورجله اليسرى، ومن ثم يتوقف عن البحث عن عمل لعدم قدرته على خوض اى مهنة تتطلب جهداً جسدياً.
بعدها توجه الضحية الى الفنانة لطلب تعويض او حتى التكفل بمصاريف علاجه لكنها اهانته، وعندما أخبرها بأنه عمل في محلات جزارة السبكى، ردت "هو زبالة وأنت زبالة زيه"، ليتوجه فرج بعدها الى محاميه ويرفع دعوى على الفنانة وعلى القناة كلها.
ويفيد تقرير مستشفى التأمين الصحي التى توجه اليه "فرج" للعلاج على نفقاته الخاصة، أنه أصيب خلال ذلك المقلب بأزمة نفسية نتج عنها جلطة بالمخ أثرت على النصف الأيسر من الجسم كله، وانه في حاجة الى علاج طبي ونفسي لتلافي آثار تلك الصدمة.. ليتأرجح الضحية ما بين المحاكم والمحامين باحثاً عن حقه الضائع في مزحة سخيفة.

 

أهم الاخبار