رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اتفاق مع اليونيسف لبناء 120مدرسة فى 3 محافظات

أخبار وتقارير

الخميس, 15 يناير 2015 12:15
اتفاق مع اليونيسف لبناء 120مدرسة فى 3 محافظاتد. محمود أبوالنصر
كتب - زكي السعدني:

أكد الدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم أن استراتيجية تطوير التعليم قبل الجامعي في مصر تولي اهتماما كبيرا بالتعليم المجتمعي وإنشاء مدارس المجتمع خاصة في المناطق المحرومة، وقد تم توقيع بروتوكول تعاون مع اليونيسف لتنفيذ 120 مدرسة مجتمع في 3 محافظات في الصعيد وهي سوهاج وأسيوط وقنا بواقع 30 مدرسة سنويا على مدار 4 سنوات.

جاء ذلك خلال لقائه بالسيد فيليب دوامال مدير منظمة الأمم المتحدة للطفولة بمصرUNICEF، بحضور الدكتورة إيناس حجازي مدير قسم التعليم بالمنظمة، والأستاذ محمد سعد المشرف على  قطاع التعليم العام والأستاذة نرمين النعماني منسق التعاون الدولي بالوزارة.
وأشار دوامال الى أن الاتحاد الأوروبي مهتم بتمويل التعليم المجتمعي وذلك من خلال اليونيسف، مشيرًا إلى أنه بالنسبة للمدارس المجتمعية،  يقوم المجتمع بتوفير المبنى المدرسي من خلال تبرع أحد الأشخاص

بقطعة أرض، وتوفر وزارة التربية والتعليم المدرسين والكتب لهذه المدارس، على أن تقوم اليونيسف بتوفير الأثاث المدرسي والتجهيزات وتدريب المعلمين، وتكون وزارة التربية والتعليم مسئولة عن هذه المدارس، مؤكدا على حرص اليونيسف على زيادة أعداد مدارس المجتمع في مصر.
تم خلال اللقاء مناقشة اقتراح الوزارة الخاص بإمكانية إنشاء مدارس مجتمع في المناطق المحرومة تضم 6 فصول بدلا من فصل واحد لاستيعاب عدد أكبر من الدارسين، وتمويل اليونيسف لمشروع إجراء توسعات وتجهيزات في المدارس المصرية لاستيعاب الأطفال السوريين المقيمين في مصر للدراسة بها مع الطلبة المصريين بتمويل قدره حوالي مليون دولار.
وأشار أبو النصر إلى أن هناك موافقة من مجلس الوزراء على الحصول على طابق
إضافي في المباني المدرسية التي تسمح بذلك، وكلف سيادته المشرف على قطاع التعليم العام بتحديد المدارس التي تعاني من الكثافة العالية والمطلوب إجراء توسعات بها، وإعداد مقايسة بالتكلفة المطلوبة بما يعود بالنفع الفعلي على التلاميذ.ومن جانبها أكدت منسق التعاون الدولي أن مديرية التربية والتعليم بدمياط بالتعاون مع اليونيسف قامت بإعادة تجهيز وتوسعة مدرسة الكفراوي للتعليم الأساسي بدمياط الجديدة.
وكلف أبوالنصر بإرسال النموذج الذي أعدته دمياط إلى باقي مديريات التربية والتعليم لتحذو حذوها في تنفيذ هذا المشروع، مشيرا إلى أنه سيتوجه إلى محافظة دمياط للاطلاع على ما تم تنفيذه بمرافقة وفد اليونيسف.
وأشاد دوامال بإصدار الدكتور أبو النصر للقرار 234 الخاص بحفظ النظام والانضباط داخل المدارس، والذي يهدف إلى وضع إجراءات وقائية تحد من حدوث حالات العنف المدرسي، لافتا إلى أنه سيتم عقد ورشة عمل حول حماية الأطفال من العنف، وذلك في الثالث من فبراير المقبل تنظمها اليونيسف بالتعاون مع التربية والتعليم وتقوم اليونيسف بإعداد "بنرات" يتم تعليقها بالمدارس بما يؤكد أن هذه المدارس ضد العنف.

 

أهم الاخبار