رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المركز المصري للديمقراطية يكشف:

الإخوان خططوا ل"28 نوفمبر" للضغط على القضاء

أخبار وتقارير

الجمعة, 28 نوفمبر 2014 18:11
الإخوان خططوا ل28 نوفمبر للضغط على القضاء
كتب – منة الله جمال وسارة سمير:

أكد المركز المصري لدراسات الديمقراطية الحرة أن المستفيد الرئيسي من دعوات الجبهة السلفية وجماعة الإخوان الإرهابية للتظاهر، هى جماعة الإخوان الإرهابية، بهدف الضغط على المؤسسة القضائية بشأن الحكم المتوقع صدوره غداً على الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك.

وأهاب المركز، فى بيان له اليوم الجمعة، بالمؤسسة القضائية عدم الانتباه لهذا النوع من الضغوط وتأجيل صدور الحكم غداً أو التخوف من أي ردود أفعال للجماعة الإرهابية.
وطالب المركز قوات الأمن بضرورة تأمين الكنائس وأقسام ومراكز الشرطة خصوصاً في الصعيد ومنطقة شرق القاهرة؛ تحسباً لافتعال أعمال عنف بعد صدور الحكم في قضية مبارك غداً على غرار ما تم عقب أحداث فض التجمعات المسلحة في رابعة والنهضة العام الماضي.
وشدد المركز على ضرورة أن تنتبه قوات الأمن  لمحاولات الإخوان وأنصارهم احتلال ميادين والاعتصام بها انتظاراً ليوم غد، مؤكداً أن أي تجمع

من هذا النوع يجب التعامل معه بكل حسم وفضه فوراً.
وأوضح المركز أنه على الإدارة السياسية بالبلاد تفويت الفرصة على الإخوان في تكوين كرة ثلج وحالة من تراكم الغضب لأسباب وهمية عن طريق استغلال الأحداث الحالية وتكرار أحداث مماثلة في المستقبل القريب من الآن وحتى ذكرى ٢٥ يناير، خصوصاً مع عودة ظهور بعض القيادات السياسية الموالية لهم في الفترة الأخيرة.
وأوصى المركز المواطنين بمواصلة ممارسة حياتهم بشكل طبيعي وعدم تعطيل أعمالهم لأن هذا يصب في صميم ما تبتغيه الجماعة الإرهابية من كل تلك الممارسات.

 

أهم الاخبار