رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ملف فساد وزارة الزراعة ومافيا الأسمدة ينتقل للقضاء

أخبار وتقارير

السبت, 22 نوفمبر 2014 13:38
ملف فساد وزارة الزراعة ومافيا الأسمدة ينتقل للقضاءد. عادل البلتاجي
وكالات

كشف مصدر مسئول بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى أن الصراع بين دكتور على إسماعيل مدير قطاع مكتب وزير الزراعة، ومحمود البرغوثى المنسق الإعلامي للوزارة المستقيل انتقل إلى ساحة القضاء، حيث تقدم كل منهما ببلاغ للنائب العام.

وأوضح المصدر - في تصريح اليوم السبت - أن الدكتور عادل البلتاجى وزير الزراعة واستصلاح الأراضى أصدر قرارا بإقالة المنسق الإعلامى بالوزارة محمود البرغوثى، نافيا ما أعلنه البرغوثى ببعض وسائل الإعلام أنه استقال على إثر اكتشافه لفساد بالوزارة، ولاسيما في مجال توزيع الأسمدة المدعمة التى يرأس لجنتها دكتور على إسماعيل رئيس قطاع مكتب وزير الزراعة.
وذكرت وزارة الزراعة، فى بيان على موقعها الرسمى اليوم، أن مقر الوزارة بالدقى شهد مؤخرا واقعة مؤسفة، تعدى خلالها محمود البرغوثى المنسق الإعلامى بالوزارة على كل من الدكتور على إسماعيل، ومسئول الأمن بالوزارة بالسب والإهانة، وقال البيان "إن أعضاء الأمن بديوان الوزارة تقدموا ببلاغ عام ضد محمود البرغوثى متهمين إياه بالتعدى على دكتور على إسماعيل وقيام البرغوثى بسبه وقذفه".
وكشف البيان عن قيام الدكتور إبراهيم عبد المنعم حجاب أستاذ مساعد بمعهد بحوث الأراضى والمياه والبيئة والمكلف للعمل بمكتب الدكتور على إسماعيل، هو الآخر،

بتقديم بلاغ للنائب العام ضد كل من يوسف الحسينى مقدم برنامج "السادة المحترمون" على قناة "أون.تى.فى"، ومحمود البرغوثى، وذلك على خليفة ما دار بين الاثنين فى إحدى حلقات البرنامج مؤخرا، وقال حجاب فى بلاغه للنائب العام "إن الحلقة تضمنت سبا وقذفا فى حقه والتشهير به وتحمل فى طياتها اتهامات جنائية تستوجب المساءلة القانونية".
يذكر أن بعض المواقع الإخبارية تناقلت عن البرغوثى مؤخرا أنه تقدم باستقالته إلى الدكتور عادل البلتاجى وزير الزراعة، لعدة أسباب من أهمها اعتراضه على استمرار دكتور على إسماعيل فى منصبه كرئيس الهيئات والشركات وشئون مكتب الوزير والمنفذ لسياسة وزير الزراعة، كما اتهم البرغوثى رئيس قطاع مكتب الوزير بالاستحواذ على كل مفاصل الوزارة، لخلق سيناريو يعيد مافيا تجارة الأسمدة لتوزيع الأسمدة المدعمة.

أهم الاخبار