رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

يوميات قيادات الإخوان خلف القضبان

أخبار وتقارير

الأحد, 07 سبتمبر 2014 21:18
يوميات قيادات الإخوان خلف القضبان
وكالات:

قال مصدر رسمي بمصلحة السجون، إن سجناء جماعة الإخوان من القيادات ليس من حقهم الاجتماع داخل السجون، تحت ذريعة الصلاة جماعة، كون مرشد الجماعة ونائبه الأول وغيرهما من قيادات التنظيم موزعون على سجون مختلفة.

فبديع في سجن ملحق مزرعة طرة، والشاطر في العقرب شديد الحراسة، ووفقا لتصميم السجون كل شخص في زنزانة منفردة، وهي زنازين مصممة حسب اتفاقات دولية تنظم مواصفات الزنزانة الخاصة بالسجن الانفرادي وحقوق السجين.

وأضاف المصدر، لصحيفة العرب اللندنية، أن سجناء الجماعة، من غير القيادات

وأعضاء مكتب الإرشاد أقل خطورة، لذلك يتم سجن الأعضاء الأقل خطورة في زنازين جماعية، وفقا لسعة الزنازين، وحسب المساحات واللوائح المنظمة، ومن يريد الدراسة منهم يتم توفير قاعات مجهزة للمذاكرة، ومن يرغب في الاستعانة بمدرسين للحصول على دروس تسهل عليه استيعاب المنهج يتم استحضار متخصصين له.
وحول ما يحصل عليه سجناء مكتب الإرشاد من مزايا وفق اللائحة، قال المصدر: يسمح لهم بمشاهدة التلفزيون
في الزنازين، لكن للقنوات المصرية الأرضية فقط، كما يسمح لهم بدخول الكتب، لكن بعد مراجعتها، والتأكد من أنها لا تحمل مضامين متطرفة، مثل تلك التي كتبتها قيادات الإخوان المتطرفة كمؤلفات سيد قطب، كما يسمح بدخول صحف مصرية.
وبخصوص الحوارات واللقاءات التي تجري بين قيادات الجماعة داخل السجن، قال المصدر: ما يحدث الآن محاولات من بعض عناصر الجماعة، لطرح مبادرات، في محاولة للتشبه بالمراجعات الفكرية للجماعة الإسلامية، التي أعلنت نبذ العنف في تسعينات القرن الماضي، ومن تلك المبادرات ما طرحه محمد العمدة، المفرج عنه مؤخرا، إلا أن المنوط بالتعامل مع تلك المبادرات ودراسة مدي جديتها، وقبولها من عدمه جهات سياسية.

 

أهم الاخبار