رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير الرى: تطبيق غرامات الأرز على جميع المخالفين

أخبار وتقارير

الأحد, 29 يونيو 2014 14:15
وزير الرى: تطبيق غرامات الأرز على جميع المخالفيند. حسام مغازي
وكالات

أعلن الدكتور حسام مغازى، وزير الموارد المائية والرى، إنه سيتم تطبيق غرامات الأرز للموسم الحالى على جميع المخالفين بزراعته فى خارج الزمامات المحددة دون استثناء، مشيراً إلى أن نسبة المخالفات وصلت إلى مليون و500 ألف فدان، بينما تصل المساحات التى حددتها الوزارات المعنية مقدرة بـ مليون و100 ألف فدان.

وقال مغازى، في تصريحات له اليوم الأحد، إنه لا إلغاء لغرامات زراعات الأرز بالمخالفة هذا العام وأنه سيتم تحريك دعاوى قضائية وتحصيل الغرامات بعد حصر أسماء المخالفين؛ وذلك بالتنسيق بين الرى والزراعة والجمعيات الزراعية، مشيراً إلى أنه يتم دراسة عدم صرف الأسمدة الزراعية لأصحاب مخالفات تبديد مياه الرى وذلك فى إطار الجهود الحكومية لترشيد استهلاك وحسن استخدام مياه الرى لو الحد من انتشار ظاهرة تبديد مياه الرى.
وقال مغازى، إن القانون إذا طبق بحزم على جميع المخالفين دون استثناء ولو لمرة واحدة أو عام واحد

سيردع كل من يسعى لتبديد المياه وسيوفر أكثر من 5 مليارات متر مكعب من المياه المهدرة فى الزراعات الشرهه للمياه خاصة".
وأضاف مغازى، أنه سيتم تنفيذ القرارات الصادرة فى هذا الصدد، طبقاً لقانون الرى والصرف وكافة اللوائح الصادرة فى هذا الشأن، والتى تحظر زراعة الأرز فى غير المناطق المصرح بها، وتوقيع الغرامات المنصوص عليها، علاوة على تحصيل قيمة تبديد مياه زائدة عن المقررة لزراعة الأرز، بالإضافة إلى تحصيل كافة الغرامات المقررة على جميع من يرتكبون مخالفات بزراعة الأرز.
وشدد على ضرورة توعية المزارعين بمخاطر المخالفات التى لن يتم إلغاؤها فى ظل محدودية الموارد المائية لمصر، والتى تتطلب ترشيد الاستهلاك وضمان وصول المياه إلى نهايات الترع وعدم حدوث أية اختناقات فى مياه الري، مشيراً إلى أن
أى مساحة زائدة تسبب ضغطاً شديداً على شبكة الرى التى استعدت لتوفير المياه لمساحة مليون وستة وسبعين ألف فدان لزراعتها أرز هذا العام.
وأفاد وزير الرى، أنه سيتم البدء فى تنفيذ قواعد صارمة لمنع الرى بالغمر فى الأراضى الصحراوية على أن يستخدم الرى الحديث فقط فى هذه المناطق لمنع استنزاف الخزان الجوفى وإغلاق الآبار الجوفية المخالفة، وأن هذه الضوابط تستهدف ترشيد استهلاك المياه للاستفادة منها فى خطط التوسع الأفقى.
ومن جانبه، أوضح المهندس فتحى جويلى رئيس هيئة الصرف، أنه تم مخاطبة وزارة الزراعة بحصر كافة المخالفين تمهيداً لتطبيق الغرامة عليهم، موضحاً بأن غرامة الفدان الواحد تتراوح من 1800 جنه إلى 2500 جنيه على حسب المياه المستخدمة هل هى مرفوعة مثل ترعة النصر ام مياه غير مرفوعة.
يذكر أن وزير الموارد المائية والرى، تفقد خلال زيارته لمشروع توشكى، أولى تجربة لزراعة الأرز باستخدام الرى الحديث، والتى تصل احتياجاتها من المياه إلى نصف الاحتياجات المائية للأرز بالأراضى فى شمال الدلتا، مؤكدا أنه سيتم إعداد تقرير عن هذه التجربة وإمكانية التوسع فى استخدامها فى المناطق المسموح بزراعة الأرز بها، للحد من الإسراف فى مياه الرى.

 

أهم الاخبار