رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فهمى يلتقى وزراء خارجية إثيوبيا وتنزانيا وأنجولا

أخبار وتقارير

الاثنين, 09 يونيو 2014 11:45
فهمى يلتقى وزراء خارجية إثيوبيا وتنزانيا وأنجولانبيل فهمي
كتبت - سحر ضياء الدين:

التقى وزير الخارجية نبيل فهمي كلاً من تواضروس أدهانوم وزير خارجية إثيوبيا، وبرنارد ميمبي وزير خارجية تنزانيا، وجيرجيوس شيكولتي وزير خارجية أنجولا، وذلك في إطار مشاركتهم كرؤساء لوفود بلادهم في مراسم تنصيب الرئيس عبدالفتاح السيسي.

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير بدر عبدالعاطي، فى تصريح له، إن لقاءات الوزير فهمي مع الوزراء الثلاثة تناولت استئناف مصر لأنشطتها داخل الاتحاد الأفريقي، حيث رحب وزراء خارجية إثيوبيا وتنزانيا وأنجولا بسرعة عودة مصر لممارسة دورها الطبيعي والتاريخي في أنشطة الاتحاد الإفريقي، خصوصاً بعد إجراء الانتخابات الرئاسية في مصر التي اتسمت بالحرية والنزاهة.
وأضاف المتحدث أن فهمي تناول أيضاً مع الوزراء الأفارقة سبل تعميق المشاورات المشتركة

والتعاون الإقليمي حول القضايا الإفريقية، خصوصاً فيما يتعلق بسبل تحقيق التنمية في القارة الإفريقية، حيث شهدت المناقشات اتفاقاً في الرؤى حول إيلاء الأهمية اللازمة لقضية التنمية في القارة الأفريقية وحل المنازعات بالطرق السلمية للتفرغ لأعباء التنمية.
وأوضح المتحدث أن الوزير فهمي تناول دور الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية والتي ستبدأ عملها اعتباراً من أول يوليو المقبل، حيث ستوجه الجانب الكبير من أنشطتها للقارة الأفريقية للمساهمة في عملية التنمية، وذلك انطلاقاً من مسئولية مصر تجاه الدول الأفريقية الشقيقة، كما تناولت اللقاءات الثلاثة أهمية تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية
والاستثمارية بين مصر وكل من إثيوبيا وتنزانيا وأنجولا، وأهمية دور القطاع الخاص في تحقيق ذلك.
وأشار عبدالعاطي إلى أن الوزير فهمي تناول قضية المياه خلال اجتماعيه بوزيري خارجية إثيوبيا وتنزانيا، حيث تم التأكيد على أهمية أن يظل نهر النيل مصدراً للتعاون بين دول حوض النيل، وأهمية التوصل إلى حلول تحقق مصالح جميع الدول ورخاء شعوبها دون الإضرار بمصالح أي طرف، كما ناقش الوزير فهمي مع نظيره التنزاني المبادرة التنزانية الخاصة بعقد اجتماع مشترك لوزراء الخارجية والري بدول حوض النيل لمراجعة اتفاقية عنتيبي لتأخذ في اعتبارها الشواغل المائية المصرية.
وذكر المتحدث أن الوزير فهمي بحث مع الوزير الأنجولي أهمية الإسراع بعقد اجتماع اللجنة المشتركة لتفعيل التعاون الثنائي بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية كافة، فضلاً عن سبل الاستعانة بالخبرات المصرية في مجالات البنية التحتية والاستفادة من دور القطاع الخاص في هذا الشأن.

أهم الاخبار