رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مجلة أمريكية: مصر لن تستقر بسبب "الإخوان"

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 13 مايو 2014 07:30
مجلة أمريكية: مصر لن تستقر بسبب الإخوانأرشيفية " مظاهرات إخوانية "
متابعات:

قالت مجلة “كونتر بانكش” الأمريكية، إن الرئيس المصري القادم لن يستطيع أن يرسي الاستقرار في البلاد ولن تهدأ الاضطرابات السياسية طالما لم تستطع الدولة التصالح مع جماعة الإخوان، لافتة إلى أن تدهور الاقتصاد هو السبب الثاني وراء عدم استقرار البلاد.

وأوضحت المجلة أن الصراع مع جماعة

الإخوان، التي تعد بشكل افتراضي التنظيم الاجتماعي الأقوى والأكثر تنظيمًا في مصر بعد الإطاحة بنظام الرئيس المخلوع “حسني مبارك”، فمع تاريخها الطويل الذي بلغ 84 عامًا، لا يمكن بسهولة إسكات منظمة دولية بحجم الإخوان حتى مع
القمع الشديد من الدولة أو باعتقال معظم قادتها.
وتابعت المجلة أنه مع صعود رئيس جديد إلى سدة الحكم، فلن يستطيع فرض الاستقرار دون المصالحة مع الإخوان أو إنهاء حالة الاستقتطاب والانقسام الشديد.
وأشارت المجلة إلى أن الاقتصاد هو العامل الثاني وراء استمرار حالة الاضطرابات في البلاد، فما زالت حرب العمال لتحسين أوضاعهم وزيادة الأجور شبحا يطار الحكومات المتتالية منذ ثورة 25 يناير.

 

أهم الاخبار