سرقة القارئ الآلى بمكتب توثيق دمنهور

أخبار وتقارير

الجمعة, 18 أبريل 2014 10:57
سرقة القارئ الآلى بمكتب توثيق دمنهورالمستشار عبدالعزيز سلمان
كتب - محمود فايد:

قال المستشار الدكتور عبدالعزيز سلمان أمين عام لجنة الانتخابات الرئاسية: إننا أبغلنا بسرقة جهاز القارئ الآلى من مكتب توثيق دمنهور، لافتا إلى أنه فور علم اللجنة بالواقعة، أمرت بوقف الجهاز فورًا، وتحديد وقت السرقة، وعدم الاعتداد بأية تأييدات تصدر بعد هذا التاريخ.

جاء ذلك فى بيان رسمى له اليوم الجمعة، مشيرا إلى أن ممثل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بلجنة الانتخابات الرئاسية، أفاد بأن منظومة القارئ الآلى التى وفرتها الوزارة لعمل التأييدات إلكترونيًا مرتبطة بنظام تحكم، عن بعد يسمح طبقًا لتعليمات لجنة الانتخابات الرئاسية بمسح جميع التطبيقات، والمعلومات المستخدمة لعمل منظومة التأييدات من أى جهاز يتم فقده، أو سرقته، أو خروجه من

نطاق عمله بداية من تاريخ الواقعة، مع الاحتفاظ مركزيًا بغرفة التحكم داخل لجنة الانتخابات الرئاسية بالتأييدات التى تمت من خلال الجهاز قبل واقعة السرقة، داخل مكاتب الشهر العقاري.
وأضح أن ذلك يبطل عمل الجهاز المفقود تمامًا ولا يمكن من خلاله عمل أى تأييدات إلكترونيًا .
ولفت الآمين العام  إلى أنه تم هذا الإجراء مع الأجهزة التى تم سرقتها من مكتب توثيق نادى الشمس، ومكتب توثيق أبو تيج بأسيوط، ومكتب توثيق دمنهور.
وأكد ممثل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بأن التأييدات المميكنة الكترونيًا يتم توثيقها بشفرة سرية، لا يمكن تقليدها، ويتم كشف أى تقليد أو تزوير عند تقديم المرشحين المحتملين لتأييداتهم للجنة الانتخابات الرئاسية.

أهم الاخبار