رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مواطنون: قطر وإسرائيل يخضعان لـ"أمريكا"

أخبار وتقارير

الأربعاء, 05 مارس 2014 20:48
مواطنون: قطر وإسرائيل يخضعان لـأمريكا
كتبت- راية حلمى وداليا بركات وآية سعد

أثار البيان الذى أصدرته الدول العربية الثلاثة بسحب سفرائها من الدوحة صدى واسعا بين المواطنين المصريين، وأكدوا أن القرار جاء متأخرا، مشيرين إلى أن قطر ضربت منظومة الوحد العربية عرض الحائط وتدخلت فى الشئون الداخلية لبعض البلدان العربية ودعمت الفكر المتطرف الذى أراد هدم وحدة وسيادة الأراضى الوطنية من خلال احتواء الإرهاب.

فى هذا السياق قال عبد الحميد أحمد سعد "مدير مالى"،  إنه يؤيد القرار الذى أصدرته بعض الدول العربية بسحب السفراء من دوله قطر، لافتا ألى أنه كان  لابد على الدول العربية أن تتخذ ذلك القرار من قبل، ومن المفترض أن تكون مصر أول دولة عربية  تطالب بهذا القرار.

وأشار إلى أن دولة قطر تقوم بتمويل حركة حماس وتدعمها تنظيم الإخوان، مؤكدا ضرورة عدم الاعتراف بدويلة قطر على أنها دولة عربية لأنها آداة لإسرائيل فى المنطقة العربية، وتعمل على تقسيم الدول العربية.

وأكد سعد، أن هذا القرار فى صالح الدول العربية، وأن قرار سحب السفراء

لم يؤثر على الوحدة العربية، لأنها تعتمد على البترول وهو مصدر دخلها.

ولفت شريف جلال"مدير مشتريات"،  أن قرار سحب السفراء
من دولة قطر جاء متأخرا، لافتا إلى أن قطر تتدخل فى شئون الدول العربية بشكل ملحوظ، مشيرا إلى أن التفجيرات التى حدثت فى البحرين تؤكد أن الدوحة وراء تمويل هذة الانفجارات من خلال دعيم للجماعات الإرهابية فى الإمارات.

وفى سياق متصل قال أشرف سليمان"صاحب شركة مقاولات"، بأن قطر دولة عميلة لأمريكا وإسرائيل، وعبر عن تأييده  لسحب سفراء المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين من قطر.

مشيرا إلى أن هذه الدول أكبر بكثير من قطر ولا تحتاج إليها، لأن السعودية من أكبر الدول المنتجة للبترول، وأن دولة البحرين مرتبطة سياسيا واقتصاديا بدولة البحرين.

وأوضح سليمان، أن الدوحة تساعد إسرائيل فى تفتيت وتعمل على زعزعة أمن واستقرار البلاد  العربية من خلال العمليات الإرهابية ومساندة الإخوان ودعمهم سواء ماديا أم معنويا.

وأوضح جمال على"حارس" بأن قطر دولة إرهابية، وتقوم بالتدخل فى شئون الوطن العربى، وأبدى تأييده لقرار سحب السفراء، مطالبا بإبعاد الشيخ يوسف القرضاوى

من مصر قائلا"أنه ابن قطر ولا مكان له بين المصريين".

وأشارت رحاب"موظفة بخدمة العملاء" بأن هذا القرار صحيح فى حال صدوره لصالح الدول العربية جميعا، لأن هذا وضح وحدة العرب وعدوهم واحد وهى دولة قطر وإسرائيل وأمريكا.

وطالبت رحاب، الدولة العربية باتخاذ قرارات حاسمة ورادعة للدوحة ومقاطعة قطر.

وأضافت بأن قطر وإسرائيل وجهان لعملة واحدة وأنهم عملاء لدولتهم الأم"أمريكا"، مشيرة إلى أن هذا القرار لا يؤثر سلبا بالنسبة لدولة السعودية والإمارات والبحرين لأنها أكبر بكثير من قطر، ساخرة بأن قطر بقعة الزيت السوداء فى العالم العربى.

وقال علاء عادل"محامى"، إلى أنه معارض هذا القرار، خوفا على  الدول العربية من الاصطدام وأحداث انقلاب على الحكم الملكى وتحويل الدول إلى جمهورية، مشيرا إلى أن السعودية والإمارات والبحرين عدم مساندتهم لفترة حكم مرسى خوفهم من حدوث قلق وفوضى فى بلدانهم.

وأضاف أنه يرى دولة قطر قامت بمساعدة مصر خلال ثورة 25 يناير بنشر حقائق التى تحدث فى مصر من خلال قناة الجزيرة.

ومن جانبه أكد محمد سالم"متقاعد بالمعاش"بوقوف مصر بجانب السعودية والإمارات والبحرين ،وأن سحب سفرائهم أكبر دليل لتأييدهم للشعب المصرى ولقضايا البلاد العربية وخدمة الشعوب التى عانت الكثير من الإرهاب الذى تدعمه الدول الغربية.

وأشار إلى أن القرار الذى اتخذته تلك الدول فى مصلحة مصر لأنها عصب الدول العربية، وعلى قطر عدم تدخلها فى شئون مصر، وأنها تسعى إلى زعزعة استقراها, مطالبا مصر بسحب سفيرها أيضا من قطر.

أهم الاخبار