عدلى حسين: لولا المرأة لسقط الدستور

أخبار وتقارير

الأحد, 19 يناير 2014 13:21
عدلى حسين: لولا المرأة لسقط الدستورالمستشار عدلي حسين
كتبت - غادة ماهر:

أكد المستشار عدلى حسين  أنه لولا تصويت المرأة لسقط الدستور ولعادت الجماعة مرة أخرى، ولولا ذوى الإعاقات والشيوخ لسقط الدستور أيضًا.

وأشار خلال ورشة العمل الذى عقدها المجلس القومى للمرأة عن "الأحزاب السياسية ودعم مرشحات البرلمان"، أن الأحزاب فى مصر ضعيفة ولانذكر منها سوى فئة قليلة تلك التى دعمت وجودها فى المحافظات وفعلت دور المرأة، مطالبًا بحماية المرأة فى كل مراحل العملية الانتخابية لتحقق مكانتها المرجوة، مطالبًا بتسجيل وعد كل رئيس حزب للمرأة ومحاسبته عليه بعد ذلك.

وأكد الدكتور محمد العرابى رئيس حزب المؤتمر أن المرأة رأس الحربة فى

اقتحام مشاكل كثيرة فى المجتمع المصرى، ولها دور مهم جدا فى نهضة أى مجتمع.

واشار إلى أن معركة الانتخابات البرلمانيه القادمة صعبة جدًا لأن كل القوى السايسة سواء من كان لها تواجد فى الشارع أومن أصيبت بالضعف.
ومن جانبه قال حسين عبدالرازق ممثل حزب التجمع بلجنة الخمسين, وأكد أن الحزب منحاز للمرأة، والتى كان لها الدور الأبرز فى ثورتى 25 يناير و30 يونيو، وفى دستور 2014.

ووجه د.محمد أبوالغار تحية للمرأة المصرية بجميع فئاتها، مشيدًا بدور

المرأة فى لجنة الخمسين اللائى توصلنّ للمادة 11 بصعوبة بالغة، مشيرًا إلى أن المستقبل الوحيد لوصول المرأة للبرلمان التمييز الإيجابى للمرأة فى قانون الإنتخاب.

وقال د.باسم كامل عضوالمصرى الديمقراطى الإجتماعى: الآلية الوحيدة لدعم المرأة فى الفردى هى التدريب والمساعدة فى الحملات الإنتخابية، مقترحًا عمل قائمة لها، داعيًا كل سيدة للانضمام للأحزاب التى تتسع رؤيتها وأهدافها، متمنياً وجود محافظات من السيدات.

وأشادت د.منى مكرم عبيد بدور السفيرة مرفت تلاوى فى لجنة الخمسين وما حققته من مكتسبات للمراة المصرية، وأكدت أن كوتة 2010 طبقت بشكل لم يخدم المرأة، مشيرة إلى أن التزوير الفج فى 2010 تسبب فى الثورة مستعرضة ما يعوق مشاركة المرأة فى الإنتخابات بدءًا من التمويل مطالبة رجال الأعمال بدعم المرأة المرشحة، والأفكار الرجعية.

أهم الاخبار