الصحة تنفى وجود إصابات بإنفلونزا الطيور بالدقهلية

أخبار وتقارير

السبت, 18 يناير 2014 12:30
الصحة تنفى وجود إصابات بإنفلونزا الطيور بالدقهليةصورة أرشيفية
المنصورة - محمد طاهر:

نفي الدكتور مجدي حجازي -وكيل وزارة الصحة بالدقهلية- ما تردد عن وجود إصابات بمرض إنفلونزا الطيور أو فيروس الكورونا.

وأشار إلي أن المرض الحالي هو الإصابة بمرض إنفلونزا الموسمية، وهذا أمر طبيعي يواكب فصل الشتاء ويتطلب فقط الخضوع للفحص المبكر، ولكن الإهمال والتعامل بالعلاج المنزلي هو السبب في طول فترة المرض، حيث تعد خطورته في التأخير في العلاج المصاحب لنقص المناعة والإصابة بأمراض مزمنة.
وأكد حجازي أن جميع الحالات الموجودة حاليا خضعت إلي الفحوص وتم إرسال

عينات فورية إلي كل من المعامل المركزية بالدقهلية، والمعامل المركزية بالوزارة، ووحدة "النمرو" التابعة لمنظمة الصحة العالمية بالقاهرة، وجاءت جميعها سلبية، ولا توجد حالة واحدة لمرض إنفلونزا الطيور خلال هذا العام.
وأضاف الدكتور هشام مسعود مدير عام المستشفيات بالدقهلية "أن الحالات المحجوزة حاليا بلغت 11 حالة فقط مصابة بالإنفلونزا الموسمية، من بينهم 2 في حالة حرجه بعناية الصدر بالمنصورة"، وأشار إلى أن مستشفي
الصدر كانت قد استقبلت 28 حالة خرج جميعها بعد تحسن الحالة. 
وأكد أن ما يحدث من شائعات مغرضة ليس لها أساس من الصحة. 
ونفى الدكتور محمدين يوسف محمدين وكيل وزارة الطب البيطري بالدقهلية عن وجود أي إصابة بمرض إنفلونزا الطيور بالمحافظة منذ عامين، مشيرا إلي أن مديرية الطب البيطري تقوم بصفة دورية بتشكيل فرق للتقصي من الأطباء المتخصصين لمتابعة التجمعات الداجنة في أماكنها "منزلية أو مزارع لإنتاج الدواجن" للاطمئنان علي سلامة الثروة الداجنة بالمحافظة، واتخاذ كافة الإجراءات في حالة الاشتباه يتم أخذ عينات علي الفور وتحليلها بمعامل الدواجن جمصة التابعة لمديرية الطب البيطري بالدقهلية  ومعامل المركزية بالوزارة بالقاهرة.    

 

أهم الاخبار