بالصور..عبدالعزيز فاضل يزور أكاديمية علوم الطيران

أخبار وتقارير

الجمعة, 03 يناير 2014 09:52
بالصور..عبدالعزيز فاضل يزور أكاديمية علوم الطيرانالمهندس عبدالعزيز فاضل
كتب - عبدالخالق خليفة:

قام المهندس عبدالعزيز فاضل وزير الطيران المدنى بزيارة إلى الأكاديمية المصرية لعلوم الطيران بمقر الأكاديمية بمطار أكتوبر وذلك صباح يوم أمس الخميس الموافق 2 يناير 2014.

جاء ذلك فى إطار متابعته المستمرة لجوانب العمل بالجهات التابعة للوزارة وحرصا منه على التواصل المستمر مع تلك الجهات والعاملين بها.
كان في استقباله الطيار جميل مراد رئيس مجلس إدارة الأكاديمية ولفيف من قيادات الأكاديمية ومدير عام المطار ومدير الملاحة الجوية بالمطار.
بدأت فعاليات الزيارة بعرض تقديمى قدمه الدكتور عبدالكريم عبدالعاطى تضمن فكرة مختصرة حول نشأة وتطور التدريب على الطيران فى مصر وصولاً إلى تحويل هيئة المعهد القومى للتدريب على الطيران إلى الأكاديمية المصرية لعلوم الطيران فى عام 2009 وما تم تنفيذه من مشروعات تطوير، واعتراف منظمة الطيران المدنى بكليات الأكاديمية كمركز تدريب إقليمى لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط، وما تواجهه الأكاديمية فى الوقت الحالى من مشاكل ومعوقات.
ووعد الوزير بالاستمرار فى دعم الأكاديمية وتذليل الصعاب والعقبات التى تعترض طريق تقدمها وتحقيقها لأهدافها وعلى رأسها مشكلة تخصيص قطعة أرض لإنشاء مبنى إدارى تعليمى لكلية الدراسات المتخصصة وتجهيزه بالمعامل والورش التدريبية ومشكلة البحث عن مطار للتدريب بديلاً عن مطار العريش نظرا لما يواجهه المطار من مشاكل أمنية تعوق استخدام الأكاديمية له فى التدريب وقد وافق فاضل على إمكانية تخصيص مطار النزهة لتدريب الأكاديمية، وطلب من قيادات الأكاديمية البدء فى دراسة متطلبات استخدام الأكاديمية للمطار، وكذا التنسيق مع وزارة المالية بشأن إعفاء المنتجات البترولية التى تستخدمها الأكاديمية من الرسوم الجمركية وضريبة المبيعات لتخفيض تكاليف التدريب بالأكاديمية وتقوية مركزها التنافسى.

تلى ذلك جولة تفقدية زار فيها الوزير كلية المراقبة الجوية بالأكاديمية حيث شاهد سيادته المحاكيات والمعامل الحديثة فى مجال التدريب على المراقبة الجوية الرادارية  ومن بينها معمل المحاكى الرادارى للتدريب

على المراقبة الجوية الرادارية للإقترب ومراقبة المنطقة، وما يمثله من تقدم كبير وتحديث لأعمال التدريب على المراقبة الجوية والذى يعتبر الأحدث بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط وكذا معمل البرج ثلاثى الأبعاد الذى يتم التدريب فيه كما لو كان المراقب الجوى المتدرب يعمل فى برج المطار الذى يتدرب عليه بإعتبار أن هذين المعملين نماذج من المعامل والمحاكيات الحديثة التى تم تجهيز كلية المراقبة الجوية بها مؤخراً والتى تشمل معامل ميكنة معلومات الطيران والخرائط ومعامل الإتصالات .

انتقل بعدها السيد الوزير إلى مبنى الطيران الألى بالكلية المصرية للطيران حيث إطلع سيادته على البرامج التدريبية الحديثة التى تقدمها الكلية ومحاكيات الطيران المستخدمة،  وزار سيادته الفصول الدراسية بالكلية وتحدث مع الطلبة. 

كما زار السيد المهندس الوزير مركز صيانة الطائرات التابع للأكاديمية ووقف على الحالة الفنية للطائرات بما فى ذلك حالة الطائرات النفاثة الخفيفة التى كانت متوقفة ويجرى العمل على تشغيلها وإستخدامها فى البرنامج التدريبى للطيران بالأكاديمية ووجه سيادته بسرعة الإنتهاء من إجراءات التفتيش على الطائرات والتصريح بطيرانها .

وفى نهاية الجولة إلتقى الوزير بالسادة العاملين بالأكاديمية فى قاعة الإجتماعات الرئيسية حيث أكد سيادته على أن الاستقرار هو أساس الإنتاج وان الأمور تتحسن تدريجيا فى مجال السياحة والطيران مع بداية استقرار الأمن تدريجيا وانه مع تقدم مصر فى تنفيذ استحقاقات خارطة الطريق سوف تسير الأمور إلى الأفضل فى مختلف الجوانب وان ذلك يتحقق من خلال المشاركة   الايجابية والتركيز على الإنتاج وتأجيل المطالب الفردية والفئوية فى الوقت الحالى.

وألقى فاضل الضوء على ما قامت وتقوم به الحكومة من إنجازات فى الوقت الحالى موضحاً المشروعات التى تم إفتتاحها والجارية والمخططة فى وزارة الطيران ، وإستمع إلى مطالب والتماسات العاملين بالأكاديمية ووعد بدراستها وتحقيق ما يمكن تحقيقه منها .

 

أهم الاخبار