رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دراسة تؤكد فشل الإخوان فى ممارسة السياسة

أخبار وتقارير

الاثنين, 23 ديسمبر 2013 16:29
دراسة تؤكد فشل الإخوان فى ممارسة السياسة
كتب - ناصر فياض :

كشفت دراسة حديثة حول"الوعى العربى فى مواجهة الاستبداد" عن تحول الصراع السياسى فى مصر إلى صراع على الهوية بين كافة التيارات،

خاصة مع وصول جماعة الإخوان إلى السلطة، التي سرعان ما أثبتت فشلا ذريعا في التعاطي مع واقع ما بعد الربيع العربي، مما أدى إلى سقوطها العاجل  بعد عام واحد.

وأشارت  الدراسة، الصادرة عن المنظمة العربية لحقوق الإنسان‬ إلى أن جماعة الإخوان تعتقد أنه لن يفلح من

يخالف نهج مؤسسها، ومرشدها،  وتتصور أنها تمتلك رؤية لحركة التاريخ.

وتكشف الدراسة، التي أعدها  الباحث على عبد الصادق، أن حكم  جماعة الإخوان أظهر عمق الأزمة التى تعانى منها المجتمعات العربية، على كافة الأصعدة حيث لم تستطع تيارات ما بعد الربيع العربي من انتشال العقل العربى.


وأوضح، فى دراسته ‫أن مرحلة ما بعد الربيع العربي شهدت  ظاهرة

ممارسة السياسة باسم الدين ومباشرة الدين باسم السياسة وهي الظاهرة التي زادت من تأزم واقع ما بعد الربيع العربي غموضا وتعقيدا.

خلصت الدراسة  إلي أن تيارات ما بعد الربيع العربى، لم تنجح سوى فى شئ واحد وهو نقل تناقضاتها إلى الشارع  فزاده انقساما، وتشرذما، ونتج عن ذلك بزوغ ظاهرة الحنين إلى الماضى لدى قطاع عريض من الجماهير.

‫وتعتبر الدراسة، أن الاستبداد هو أصل كل الأمراض التى تهاجم عقل، وجسد الإنسان العربى، لتكشف أن البنية الاستبدادية، أضحت طبقة جيولوجية  ترسخت، وتعمقت فى الأجيال، وشكلت بيئة خصبة للاستبداد.
 

أهم الاخبار