حجازي: دول عربية وإقليمية تدبر المكائد لمصر

أخبار وتقارير

الأحد, 17 نوفمبر 2013 23:29
حجازي: دول عربية وإقليمية تدبر المكائد لمصر

اتهم مصطفى حجازي، المستشار السياسي للرئيس عدلي منصور ، دولا عربية وإقليمية بالكيد لمصر.

وقال حجازي في حوار مع قناة “سكاي نيوز” التليفزيونية الفضائية الناطقة باللغة العربية اليوم الأحد إن هناك محاولات من دول بعينها، ومن التنظيم الدولي (للإخوان المسلمين)”، في هذا الإطار، مؤكدا أن هذه المحاولات لن تضر مصر ..مشددا على أن الشعب المصري يصر على المضي قدما نحو المستقبل، مطالبا في الوقت ذاته هذه الدول أن تراجع موقفها من مصر جيدا .
وأضاف أن “علاقات مصر مع كافة الدول تقوم على الندية والشراكة، ليعود الدور المصري الفاعل في المنطقة بالمشاركة مع القوى العالمية.
ونفى المستشار السياسي للرئيس أن تكون مصر متجهة نحو عسكرة الحكم في البلاد، وقال ” إن التصور التقليدي لعسكرة الدولة لن يحدث في مصر”، مؤكدا أن مصر تعيش نقلة كبيرة تحتاج لتغييرات جذرية ليس بالضرورة أن تتحقق في وقت واحد.
وطالب حجازي القوى السياسية المصرية بالالتحاق بخارطة

الطريق التي أعلنها وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي في الثالث من يوليو الماضي. ..موضحا في الوقت ذاته أن من يريد أن يلتحق بخارطة الطريق فليتقدم دون الحاجة للحديث عن حوار..داعيا كل من ارتكب جريمة بحق الشعب المصري، إلى الاعتذار للشعب، لافتا في الوقت ذاته إلى أن قطاعا كبيرا ممن خدعوا من الإخوان المسلمين، أدركوا الآن الحقيقة وابتعدوا عن الإخوان..موضحا أن كل المعتقلين بمن فيهم الرئيس السابق محمد مرسي اعتقلوا بأمر من النيابة، مشددا على أن “النائب العام هو من يقرر زيارة أجانب لمرسي حسب القانون المصري.
وحول حرية الاعلام ، بدد حجازي المخاوف بشأن تراجع حرية الإعلام في مصر لاسيما في أعقاب عزل الرئيس السابق محمد مرسي ..موضحا أن الجميع يعيش لحظة استثنائية والحرية ترشد نفسها بنفسها.
وحول ما تناولته بعض وسائل الاعلام بشأن تغيير وزاري مرتقب في الحكومة قال حجازي لا توجد اي نية لتغيير وزاري.
 

أهم الاخبار