"المصرية لحقوق الإنسان" تدين مقتل طفل العمرانية

أخبار وتقارير

الاثنين, 11 نوفمبر 2013 15:21
المصرية لحقوق الإنسان تدين مقتل طفل العمرانية
كتبت ـ شيماء مفتاح

أعربت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان عن إدانتها لمقتل الطفل محمد بدوي (11 عاما) يوم الجمعة الماضية أثناء مسيرة لجماعة الإخوان المحظورة بشارع ترعة الزمر بالعمرانية،

وكان المذكور أصيب بطلق ناري أحدث “فتحتي دخول وخروج”، أي إن الرصاصة أطقت “من سلاح آلي” اخترقت صدر الضحية وخرجت من ظهره.
وأدانت المنظمة بشدة فى بيان صحفى لها اليوم الإثنين ما حدث للطفل باعتباره جريمة ضد

الإنسانية، فمقتل طفل صغير في عمر الزهور يغتال أحد حقوق الإنسان الأساسية إلا وهو حقه في الحياة أحد أسمى وأقدس الحقوق على الإطلاق، كما تطالب القوي السياسية باحترام سلمية التظاهر السلمي وعدم استخدام أي أسلحة، وفي حالة وجود أي شخص يحمل سلاح داخل المظاهرة يجب القبض عليه وتسليمه
للسلطات المختصة حفاظا على سلمية المظاهرات.
ومن جانبه أكد حافظ أبو سعدة رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان على أن واقعة مقتل طفل العمرانية هو جريمة بكل الصور وانتهاك سافر لحقوق الأطفال في المواثيق والاتفاقيات والدولية، والحق في الحياة، الأمر الذي يستدعي من القوي السياسية المختلفة والتي تقوم بتنظيم التظاهرات بالحفاظ على سلمية الحق في التظاهر السلمي حفاظا على أرواح المتظاهرين والمواطنين بشكل عام، وحتى لا تتحول هذه المظاهرات إلى أعمال عنف واشتباكات تؤدي بحياة الأبرياء من أبناء الشعب المصري.

أهم الاخبار