الجامعة العربية تؤيد مبادرة مصر حول "الدمار الشامل"

أخبار وتقارير

الأحد, 10 نوفمبر 2013 13:44
الجامعة العربية تؤيد مبادرة مصر حول الدمار الشاملجامعة الدول العربية
كتبت - سحر ضياء الدين:

في إطار جهود مصر الهادفة إلي إنشاء المنطقة الخالية من الأسلحة النووية وكل أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط، ومتابعة تنفيذ المبادرة التي تقدم بها وزير الخارجية نبيل فهمي في كلمته أمام الدورة (68) للجمعية العامة للأمم المتحدة في هذا الخصوص، عقد مجلس جامعة الدول العربية اجتماعاً علي مستوي المندوبين الدائمين صباح اليوم بناءً علي طلب مصر بهدف استعراض المبادرة والنظر في سبل تنفيذ بنودها.

وقد عرض وفد مصر- الذي ضم مساعد وزير الخارجية للشئون متعددة الأطراف، ومندوب مصر الدائم لدي جامعة

الدول العربية، ونائب مساعد وزير الخارجية لشئون نزع السلاح- مضمون المبادرة، وطالب باعتماد مشروع قرار في هذا الخصوص.

وقد أقر مجلس الجامعة العربية بالإجماع قرار يؤيد المبادرة المصرية بشأن تفعيل الجهود الهادفة لإخلاء منطقة الشرق الأوسط من كل أسلحة الدمار الشامل، والعمل علي توفير الدعم السياسي والعملي لتنفيذها، فضلا عن متابعة الأمر وعرض التطورات علي المجلس الوزاري للجامعة في دورته المقبلة.

الجدير بالذكر أن هذه المبادرة تضم ثلاث خطوات رئيسية

وهي دعوة جميع دول الشرق الأوسط وكذلك الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن لإيداع خطابات رسمية لدي السكرتير العام للأمم المتحدة بتأييدها لإعلان الشرق الأوسط منطقة خالية من جميع أسلحة الدمار الشامل، فضلاً عن مطالبة الدول غير الموقعة أو المصادقة علي أي من المعاهدات الدولية الخاصة بأسلحة الدمار الشامل بالالتزام بالإنضمام أو التصديق (بالنسبة للدول الموقعة بالفعل) علي تلك المعاهدات بشكل متزامن، وتأكيد هذا الالتزام من خلال إيداع خطابات لدي مجلس الأمن قبل نهاية العام الجاري تؤكد عزمها اتخاذ هذه الخطوات، إلي جانب مواصلة الجهود الرامية إلي تنظيم مؤتمر 2012 المؤجل والذي تم الاتفاق عليه خلال أعمال مؤتمر مراجعة معاهدة عدم الانتشار لعام 2010.

 

أهم الاخبار