رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اليوم..عمومية الأطباء لمناقشة الكادر واعتقال الأطباء

أخبار وتقارير

الخميس, 03 أكتوبر 2013 08:26
اليوم..عمومية الأطباء لمناقشة الكادر واعتقال الأطباءنقابة الأطباء
كتبت - هدير أحمد:

تعقد النقابة العامة للأطباء، اليوم الخميس، جمعية عمومية طارئة، لمناقشة موعد انتخابات التجديد النصفي، المقررة في 11 أكتوبر الجاري، وآخر مستجدات مشروع قانون كادر العاملين بالمهن الطبية، وتأمين المستشفيات، واعتقال وملاحقة الأطباء.

وقال الدكتور جمال عبدالسلام، أمين عام النقابة العامة للأطباء، في تصريح له، إن النقابة دعت الأطباء لحضور جمعية عمومية غير عادية، اليوم، لمناقشة آخر مستجدات مشروع قانون كادر الأطباء، ومناقشة نتائج الاجتماعات الأخيرة بين وزارتي المالية والصحة، بخصوص تمويله، وسبل الضغط المختلفة ليحصل الأطباء على حقوقهم لتقديم خدمة صحية متميزة للمواطنين.
وأضاف أنه سيعرض علي الجمعية العمومية الطارئة، تغيير موعد يوم انتخابات التجديد النصفي، المقرر عقدها الجمعة 11 أكتوبر، لأن الحظر يبدأ يوم الجمعة في السابعة

مساءً، بينما يبدأ في باقى الأيام في الثانية عشر مساءً.
وأكد "عبدالسلام "، أن إجراء انتخابات النقابة، طبقًا للقانون 45 لسنة 1965، يكون في الجمعة الثانية من شهر أكتوبر، ولكن هذه المرة فإن الانتخابات قد تمتد لساعة متأخرة من الليل، مما يعرض الأطباء لمشاكل مع كمائن الجيش والشرطة، موضحًا أنه حسب قرار الجمعية العمومية، يمكن إجراء الانتخابات فى أى يوم آخر، غير الجمعة، حسب رؤية الأطباء.
وقال الأمين العام، إنه في حالة عدم اكتمال النصاب القانوني لصحة الإنعقاد، بعد مضي ساعة، والمقرر بحضور 1000 عضو، سيتم دعوة الجمعية للإنعقاد فى الثانية
ظهرًا، وسوف يكون النصاب مكتملًا بحضور 300 طبيب فقط، حسب نص قانون النقابة.
من ناحيتها أتهمت الدكتورة مني مينا، عضو مجلس النقابة العامة للأطباء، منسقة حركة "أطباء بلا حقوق"، مجلس النقابة العامة بالتلاعب بالانتخابات، من خلال طرح قرار بتغير موعد انتخابات التجديد النصفي، بدعوي بداية الحظر يوم الانتخابات من السابعة مساءً.
وأشارت إلي أن الجمعية العمومية الطارئة مخالفة للقانون، حيث قامت نقابتي القاهرة والإسكندرية، والدكتور أحمد حسين عضو مجلس النقابة العامة للأطباء، برفع قضية أمام مجلس الدولة، للطعن على قانونيتها، حيث لم يصدر بعقدها قرار من مجلس النقابة، وطلب 150 طبيبًا عقدها، فضلًا عن عقدها بعدها بساعة إذا لم يكتمل النصاب، لأن هذا النص مخالف للقانون وللائحة النقابة.
وقالت: "للأسف تم التلاعب بتسليم إعلان القضايا للنقابة، وتم تأجيل نظر القضايا ليوم 8 أكتوبر، ولذلك ماتزال – للأسف - الدعوة للجمعية العمومية - المتوقع منها التلاعب بميعاد الإنتخابات – قائمة.

أهم الاخبار