رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير التموين يكلف جهاز حماية المستهلك بدراسة ملف الزى المدرسى

أخبار وتقارير

الأربعاء, 11 سبتمبر 2013 13:30
وزير التموين يكلف جهاز حماية المستهلك بدراسة ملف الزى المدرسى
كتبت - جيهان موهوب:

أصدر الدكتور محمد أبوشادى وزير التموين والتجارة الداخلية تعليمات إلى جهاز حماية المستهلك برئاسة اللواء عاطف يعقوب بدراسة ملف الزى المدرسى بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وبحث ما إذا كان هناك احتكار للزى المدرسى أو لا؟

وكانت "الوفد" قد نشرت يوم الأربعاء الماضى تحقيق صحفى بعنوان «سبوبة الزى المدرسى «تناول ارتفاع أسعار الزى المدرسى وقيام المدارس الخاصة بإجبار أولياء الأمور على شراء الزى من محلات معينة وبأسعار محددة مقابل نسبة 10% من إجمالى قيمة مبيعات المحلات
وأضاف الوزير بناء  على ما سيتوصل  له الجهاز سوف نحدد الخطوة التى تقوم بها الوزارة حفاظا على أولياء الأمور والطلبة.
مشيرا إلى ان معرض المدارس الذى تم افتتاحه أمس  سوف يساعد الأسر على شراء جميع

المستلزمات الدراسية بجودة عالية وسعر مناسب وذلك فى ارض المعارض بمدينة نصر بالتزامن مع جميع محافظات الجمهورية
وقال الوزير فى تصريح خاص «للوفد» إنه تم مد الأوكازيون الصيفى حتى عيد الأضحى تيسيرا على المواطنيين ومحاولة لمواجهة ارتفاع الأسعار المستمر سواء ما يتعلق بالملابس العادية أو ملابس المدرسة التى يتم شراؤها من المحلات العادية.
وكان قطاع التجارة الداخلية قد تلقى العديد من الشكاوى حول ارتفاع أسعار الزى المدرسى على الرغم من سوء جودته.
ومن جانبه قال عاطف يعقوب إنه فوز تلقيه تعليمات الوزير حول الزى المدرسى سوف يتحرك على الفور بالتعاون مع جهاز المنافسة ومنع الممارسات
الاحتكارية و الغرف التجارية.
كما أكد عماد المصرى نائب رئيس لجنة الوفد ببولاق الدكرور انه تقدم العام الماضى بشكوى الى وزير التربية والتعليم حول احتكار الزى المدرسى والذى قام بتحويلها الى جهاز المنافسة ومنع الاحتكار، وقد أكد ان الوزارة اصدرت تعليمات مشددة لجميع الأدارات التعليمية والمدارس الخاصة التابعة لها بأنواعها عربى ولغات ومدارس ذات الطبيعة الخاصة بعدم إجبار أولياء الأمور على شراء الزى المدرسى من محلات معينة واقتصار دور المدرسة على تحديد مواصفات الزى وعدم تغييره قبل 3 سنوات على الأقل على أن يقوم أولياء الامور بشراء الملابس من المكان الذى يريده مع الالتزام بالزى.
وأكدت منى الجرف أنه فى حالة عدم الالتزام بهذه التعليمات تقوم الوزراة بمعاقبة المخالفين.
وأشار عماد المصرى إلى أنه حاول من قبل مواجهة المصانع المحتكرة للزى المدرسى فى دائرة بولاق الدكرور إلا انهم افتعلوا الكثير من المشاجرات معى ،لذا قرر ان يحارب مافيا الزى المدرسى بالأساليب القانونية.

أهم الاخبار