رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سياسيون: حماس تنتحر باعتقال رئيس الجالية المصرية

أخبار وتقارير

السبت, 31 أغسطس 2013 18:43
سياسيون: حماس تنتحر باعتقال رئيس الجالية المصرية
كتب- محمود عبد المنعم:

تعد حركة المقاومة الإسلامية "حماس" حركة إسلامية وطنية تنادي بتحرير فلسطين من النهر إلي البحر، وجذورها إسلامية حيث يرتبط مؤسسوها فكرياً بجماعة الإخوان المسلمين.

تهدف الحركة إلى استرداد أرض فلسطين التي تعتبرها الوطن التاريخي القومي للفلسطينيين بعاصمته القدس. الا ان ارتباط الحركة بالجماعة الأم في مصر جعلها موضع شك لدي المصريين خصوصا بعد ما رأوا من تصرفات لقادة الجماعة ، وخروج المصريين علي حكم الإخوان ، وما تبعه من قيام أنصار الإخوان باقتحام الأقسام ومهاجمة المباني العامة ، وظهور بعض المنتمين لحماس في هذه الأحداث وإلقاء القبض علي بعضهم.

وأقدمت حماس في الأيام الأخيرة علي إجراء في غاية التهور وهو الاعتداء على المركز الثقافي المصري بفلسطين واعتقال عدد من المصريين وعلى رأسهم رئيس الجالية المصرية كرد فعل لاصدار الجالية المصرية بيانا لتأييد ثورة 30 يونيو ومساندة الجالية للشعب المصري. استطلعت بوابة الوفد أراء بعض السياسيين والمهتمين بالعمل العام المصري، وأكدوا علي خطورة الخطوة التي اقدمت عليها حماس معتبرينها انتحار للحركة . ووصف احمد دراج وكيل مؤسسى حزب الدستور،والقيادى بجبهة الإنقاذ الوطنى اعتقال عادل عبد الرحمن رئيس الجالية المصرية بفلسطين من قبل حركة حماس بالعمل إلارهابي من قبل حركة مسلحة وجزء من الإرهاب التي تمارسه بسيناء . وحول توقعة اجراء مساومة بين

مصروحماس للافراج عنه قال دراج في تصريحات لبوابة الوفد إن مصر لن تتفاوض مع عناصر حماس من اجل إطلاق سراح ارهابين وهم واهمون ان توقعوا ذلك، بعد هذا التصرف الغبي والأهوج الذي اكد أنها جعلت مصلحة الجماعة فوق المصلحة العليا للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني. واوضح دراج أن خطف الدبلوماسيين تصرف غبي لن تقبل مصر به أبدا، وان مصر قادرة علي الرد بقوة وحسم وتحرير أبناءها الدبلوماسيين. وقال دراج ان حماس لا دين لهم ولا ملة ولا أخلاق وآي طريق عدا المساومة لإعادة الدبلوماسيين إلي حضن الوطن هو طريق سليم وصحيح وذلك للحافظ علي كرامة وهيبة الدولة المصرية، لافتا الي ان الخيارات مفتوحة لان كرامة مصر الآن علي المحك والعالم كله يعلم من هي مصر صاحبة حضارة 7 آلاف سنة . وقالت الكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت إن اعتقال الدبلوماسيين والجالية المصرية بفلسطين نوع من أنواع الانتحارالأخلاقي التي أقبلت عليها حركة حماس منذ انتهجت منهج الدموية والعنف ولم تركز مصلحة القضية الفلسطينية. واشارت ناعوت في تصريحات خاصة لبوابة الوفد إلى أن حركة حماس خربت
وروعت واستحلت مصر ومنح المعزول الآلاف من أعضاءها الجنسية المصرية حتي يستخدمهم وقت الحاجة في إرهاب وقتل معارضيه لكي لانستطيع أن نقول لا لحكم الجماعة. واوضحت ان حماس تعلب الآن لعبة اكثر قذارة وخطورة وهي اعتقال كل من يعارض أفكارهم مثلما حدث مع عادل عبد الرحمن رئيس الجالية المصرية في فلسطين عندما أعلن انه يؤيد مطالب الشعب المصري التي أعلنها في ثورة الثلاثين من يونيو . وأضافت ناعوت أن مصر سوف سترد بكل حسم وحزم وقوة علي هذا التصرف الذي صدر من حركة حماس مطالبتاً الدولة أن تقوم بتهجير جميع الحمساوية المتواجدين علي ارض مصر وتدمير الأنفاق التي تقوم حماس بإرسال أعضاءها عبرها كالثعابين لاستهداف الجيش المصري . وقال أبو سعدة عضوالمجلس القومي لحقوق الإنسان, ان اقتحام حركة حماس للمركز الثقافي المصري بغزة واعتقال رئيس الجالية المصرية في فلسطين "عادل عبد الرحمن" رئيس الجالية, انتهاك جسيم لحقوق الإنسان وما هي عملية انتقامية ضد الشعب المصري . وطالب أبو سعدة , في تصريحات خاصة "لبوابة الوفد", قادة حماس بإطلاق سراح المعتقلين فوراً وبدون قيد أو شرط ، لان ما قاموا به هو رسالة سلبية علي أداء حركة حماس في المنطقة ، محملاً حماس مسؤلية ما قد يحدث للمتعقلين . ودعا أبو سعدة , السلطات المصرية لاتخاذ كافة الإجراءات والتدابير اللازمة لإطلاق سراح المعتقلين , لافتاً الى أن العلاقة بين مصر وفلسطين علاقة قوية واكبر بكثير من أي تنظيم أو حركة وعلي الشعب الفلسطيني والرأي العام في فلسطين أن يعبروا عن استنكارهم لأفعال حركة حماس في غزة وتحجيم الجناح العسكري للحركة .

أهم الاخبار