رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الكتاتنى: إما النصر.. وإما إلى الله في الخالدين

أخبار وتقارير

الأربعاء, 14 أغسطس 2013 20:54
الكتاتنى: إما النصر.. وإما إلى الله في الخالدينالكتاتنى
كتب- فادي الصاوي:

قال سعد الكتاتني، رئيس حزب الحرية والعدالة، إذا كنت بالله مستعصما.. فماذا يضيرك كيد العبيد؟.. فلسنا بطير مهيض الجناح، ولن نستذل ولن نستباح.. فإما إلى النصر فوق الأنام وإما إلى الله في الخالدين.

وهاجم الكتاتني، عبر صفحته على "فيسبوك" اليوم، فض اعتصامى رابعة والنهضة قائلا: بعد أن أدرك

فشلهم، شهدنا وشهد العالم الإبادة الجماعية لشعب مصر الحر في مجزرة كبرى غير مسبوقة، حصار معتصمي رابعة والنهضة، قناصة فوق مبني المؤسسة العسكرية برابعة وأسطح المنازل، واستخدام الرصاص الحي والغاز السام، وحرق الخيام بمن فيها من بشر،
واستهداف المراسلين والمصورين وقطع كل وسائل الإغاثة، ومنع الإسعافات وتدمير مقار الأدوية، على حد قوله.
واستطرد الكتاتني: استشهاد النساء والأطفال وكبار السن بلغ آلاف الشهداء، اضافة لإصابة عشرات الآلاف، بل قاموا بحرق المستشفى الميداني للتعتيم على أعداد الشهداء، مضيفًا مجازر ارتقى فيها الأصدقاء والأحباب إلى جنة الخلد قدموا أرواحهم ليعيش الشعب حرا بكرامة وعزة، كم أدمى قلوبنا فراقهم نسأل الله أن يجمعنا بهم.

 

أهم الاخبار