رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

القوى السياسية تحشد للتظاهر خلال صلاة العيد

أخبار وتقارير

الأربعاء, 07 أغسطس 2013 10:19
القوى السياسية تحشد للتظاهر خلال صلاة العيد
كتب – احمد دراز:

تأتى صلاة عيد الفطر المبارك غدًا مختلفة عن صلوات العيد في الأعوام  السابقة، فرغم أن صلاة العيد عادة تقام فى الساحات والميادين كنوع من التجمع والتعبير عن الفرحة بالعيد المبارك إلا أن المغزى من صلاة الغد مختلف تمامًا.

حيث ستشهد ساحات الصلاة بالميادين نزول الملايين بعضهم للتأكيد أهداف ثورة 25 يناير واستمراها والبعض الآخر للمطالبة بعودة الرئيس المعزول محمد مرسي.
ودعت حركة "تمرد" المواطنين للنزول إلى ميدان التحرير وأمام

قصر الاتحادية وجميع ميادين الثورة فى المحافظات لأداء صلاة العيد وإعلان استمرار الثورة، ورفض التدخل الخارجى فى شئون مصر ودعم الاستقلال الوطنى الشعب المصري.
وتأتى هذه الدعوة للتأكيد على أن ما حدث في 30يونيو هو إرادة شعب مصر العظيم ولم يكن انقلابًا عسكريًا وأن الشعب المصري يحترم من يحترم إرادته ويعادى من يعاديه، ولتفويت الفرصة على
فصيل معين بالسيطرة على ساحات صلاة العيد، فضلًا عن الرفض القاطع لأى صفقة يتم بموجبها الإفراج عن الرئيس المعزول محمد مرسى، من خلال الضغط الدولى، عبر الزيارات الأجنبية المستمرة لمصر مؤخرًا وتصوير أزمة عزل مرسى من حكم البلاد على أنها أزمة دولية. 
فيما دعت جماعة الإخوان المسلمين المواطنين غدًا لأداء صلاة العيد في ميدان رابعة العدوية بمدينة نصر وميدان النهضة بمحيط جامعة القاهرة والتأكيد أن ماحدث في 30 يونيو انقلابًا عسكريًا وإعلان استمرارهم وبقائهم في الميادين حتي تحقيق مطالبهم والإفراج عن الرئيس المعزول محمد مرسي وعودته للحكم.

أهم الاخبار