رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البحوث الإسلامية: لا يوجد جمعية باسم جبهة علماء الأزهر

أخبار وتقارير

الاثنين, 22 يوليو 2013 18:18
البحوث الإسلامية: لا يوجد جمعية باسم جبهة علماء الأزهرصورة أرشيفية

متابعات :

أكد مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف أنه لا يوجد حاليا جمعية أهلية باسم “جبهة علماء الأزهر” وأن الذين يدعون وجود جمعية بهذا الاسم لا يمثلون إلا أنفسهم.

وأوضح بيان للمجمع اليوم الاثنين أن الأزهر الشريف كأكبر مؤسسة دينية إسلامية في العالم يمثله فضيلة الإمام الأكبر الدكتور احمد الطيب شيخ الأزهر والهيئات التي يشملها الأزهر الشريف وعلى رأسها هيئة كبار العلماء وليس ما يسمى بجبهة علماء الازهر.
وأوضح البيان انه تم تغيير اسم

تلك الجمعية من “جبهة علماء الأزهر” إلى “الجمعية الخيرية للعاملين في هيئات الأزهر بتاريخ 8/4/1998 بعد ان انحرفت عن عملها كجمعية أهلية على النحو الصحيح وخرجت عن أغراضها وبدلًا من أن تعمل على رفع شأن الأزهر والأزهريين أخذت تنال من الرموز الدينية لهذا المجتمع وكبار علمائه، وغير ذلك من المخالفات فتم حل مجلس إدارتها وتعيين مجلس مؤقت لها
بقرار محافظ القاهرة رقم (381) لسنة 1998 ، وقد صدر حكم المحكمة الإدارية العليا بصحة قرار المحافظ وهو حكم بات لا يقبل الطعن عليه بأي حال.
يذكر ان جبهة علماء الأزهر تاسست عام 1946 كجمعية أهلية وتم إشهارها لدى وزارة الشئون الاجتماعية، و نص نظامها الأساسي على أن المقصد العام لهذه الجمعية هو إعزاز الإسلام والمسلمين ورفع شأن الأزهر والأزهريين غير انها انحرفت عن رسالتها وتجولت لجمعية خيرية وليست دعوية.
وكانت بعض الشخصيات المحسوبة على ما يسمى بجبهة علماء الازهر ادانت مشيخة الازهر والامام الاكبر لموقفه من خريطة الطريق التى اعلنت مؤخرا.

أهم الاخبار