رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الكتاتنى: لم أعتلِ منصبًا يسمح لى بالوقوف خلف الأحداث

أخبار وتقارير

الجمعة, 05 يوليو 2013 11:35
الكتاتنى: لم أعتلِ منصبًا يسمح لى بالوقوف خلف الأحداثد. محمد سعد الكتاتني
كتبت - أمنية إبراهيم وأحمد شرباش:

انتقل فريق من نيابة قسم الجيزة برئاسة حاتم فاضل إلى مقر ملحق مزعة طرة المحبوس به سعد الكتاتني - رئيس مجلس الشعب المنحل - ورشاد البيومي - نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين-؛ للتحقيق معهما في قضية أحداث «بين السرايات» التي راح ضحيتها 21

قتيًلا بعد نشوب المشاجرات بين مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي، ومجهولين.

ووجهت النيابة التي يباشر تحقيقاتها كل من: محمد مسعود، وأسامة ندا، وكيلا النيابة إلى «الكتاتني» و«البيومي» تهم «القتل العمد، والتحريض على قتل المتظاهرين،

وتكدير السلم والأمن العام»، وهو ما أنكره المتهمون، مشيرين في أقوالهم أمام النيابة إلى أنهم «لم يعتلوا أي مناصب بالدولة تسمح لهم بالوقوف وراء تلك الأحداث»، متهمين الشرطة بالوقوف خلف أحداث القتل".
وذكر مصدر أن كلا من «الكتاتني» و«البيومي» يعاملان «معاملة حسنة»، لافتًا إلى أن النيابة ستواصل معهما التحقيقات، لاتخاذ قرارها بحبسهما على ذمة التحقيات 4 أيام.

 

أهم الاخبار