رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

السيسى يكشف سبب تأخر الانتهاء من مشروع حياة كريمة

أخبار وتقارير

الخميس, 01 ديسمبر 2022 22:28
السيسى يكشف سبب تأخر الانتهاء من مشروع حياة كريمةمشروعات حياة كريمة
القاهرة -بوابة الوفد

 كشف الرئيس عبدالفتاح السيسى عن سبب  تأخر مشروع حياة كريمة عن موعد الانتهاء، مؤكدا أنه حدث خلل اقتصادى للشركات المنفذه للمشروع بسبب تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية.

 

اقرأ أيضًا: طفل يعد السيسي بالصعود لكأس العالم

 

جاء ذلك على هامش افتتاح مدينة المنصورة الجديدة بمحافظة الدقهلية اليوم الخميس.

 

وقال الرئيس السيسي، إن الأزمة الروسية الأوكرانية تسببت بشكل غير مباشر فى عدم انتهاء خطة حياة كريمة في القرى والأقاليم، وذلك لما خلفته من ظروف اقتصادية صعبة.

 

وأضاف السيسى: "فوجئنا أن قدرة الشركات اللي تعمل فى مصرفى ظل النشاط الضخم الذى ينفذ، أنها غير قادرة على  إنهاء المشروعات التى تقام في مدة زمنية  سنة واحدة.

 

وأوضح: "أن ما عملوا عليه فى تخطيطهم لتنفيذ مشروعات حياة كريمة هو انهاء المشروع فى خلال 3 سنوات

 واكد الرئيس السيسى أنه تحدث وقتها مع الحكومة،  وقدرت تكلفة الخطة بمبلغ 700 مليار جنيه ولكن فى ظل الظروف الراهنة والمناخ الأقتصادى العالمى، أصبحت التكلفة تتخطى التريليون جنيه.

 

وأردف قائلا: "فوجئنا أن المواد اللي تدخل في العمل كمياتها غير كافية، وأن إنتاج الشركات المنفذة للمشروع لا يلبي الاحتياجات لتنفيذ المطلوب، وقال :"لكن احنا وعدنا ،ووعدنا قائم بأننا ننجز ده""

 

ويذكر أن مبادرة حياة كريمة التى  أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي في ٢ يناير عام ٢٠١٩، هى مبادرة كان هدفها الأساسى هو تحسين مستوى الحياة للفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا على مستوى الدولة، وذلك خلال العام ٢٠١٩، كما تسهم في الارتقاء بمستوى الخدمات اليومية المقدمة للمواطنين الأكثر احتياجًا وخصوصًا في القرى.

 

وكان من أهداف المبادرة أيضا هو توفير الحياة الكريمة للفئات الأكثر احتياجًا على مستوى الجمهورية، وذلك  خلال العام ٢٠١٩ ، كما تتضمن  الأهتمام بالرعاية الصحية الجيدة، وتقديم الخدمات الطبية والعمليات الجراحية لجميع الأسر.

 

كما تتضمن صرف أجهزة تعويضية، فضلًا عن تنمية القرى الأكثر احتياجًا وفقًا لخريطة الفقر المحددة من جهة الدولة، وتوفير فرص عمل بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة في القرى والمناطق الأكثر احتياجًا، وتجهيز الفتيات اليتيمات للزواج.

 

لمزيد من الأخبار..اضغط هنا