رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

خبراء يوضحون أهمية توطين صناعات التكنولوجيا بقناة السويس

أخبار وتقارير

الجمعة, 07 مايو 2021 22:04
خبراء يوضحون أهمية توطين صناعات التكنولوجيا بقناة السويسقناة السويس

كتبت- ميادة الشامي

أكد عدد من الخبراء أن توجيهات الرئيس السيسي بشأن توطين صناعات التكنولوجيا في مشروعات المنطقة الاقتصادية بقناة السويس يُعزز من دور ومكانة قناة السويس في مجال التجارة العالمية مما يسهم في جذب المزيد من الاستثمارات، وتوفير الالاف من فرص العمل، وزيادة عوائد قناة السويس الاقتصادية، بما يرفع من تصنيف الموانئ البحرية المصرية على الخريطة

العالمية للملاحة والخدمات البحرية.

 

إقرأ أيضًا..الفريق أسامة ربيع يطلع السيسي على نتائج التحقيقات في حادث سفينة "إيفرجرين"

 

وبالامس، وجه الرئيس السيسي خلال اجتماعه مع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، وعدد من الوزراء المعنيين بتركيز إستراتيجية المشروعات في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس على الاستثمارات الهادفة إلى توطين التكنولوجيا وامتلاك القدرة الصناعية وتوفير فرص عمل فضلاً عن تعظيم المشروعات الخاصة بمنظومة الموانئ والخدمات البحرية.

 

وفي هذا الصدد، قال الدكتور كريم عادل، رئيس مركز العدل للدراسات الاقتصادية والاستراتيجية ، إن توجيهات الرئيس السيسي بشأن توطين التكنولوجيا في مشروعات المنطقة الاقتصادية بقناة السويس يُعزز من دور ومكانة قناة السويس اللوجستية والتكنولوجية ويُزيد من إيراداتها السنوية، خاصة بعد ما يتم إدخال التكنولوجيا على الخدمات اللوجستية التي تقدمها قناة السويس.

 

تعزيز خطة الدولة

وأضاف عادل، في تصريحات خاصة لـ "بوابة الوفد"، أن توجيهات الرئيس تأتي بهدف تعزيز خطة الدولة المصرية واستراتيجيتها لتصبح منطقة قناة السويس ليست مجرد منطقة لوجستية ولكن مركزاً تكنولوجياً، بحيث تكون قناة السويس مركزاً لتصدير التكنولوجيا، حيث يساهم في إنجاح ذلك الموقع الجغرافي للدولة المصرية وموانيها، ومن ثم زيادة فرص الاستثمار في مجال التكنولوجيا، باعتبار أن صناعة التكنولوجيا تعزز من فرص الاستثمار وتزيد من العوائد الاقتصادية وتعظم من أرباح المستثمرين، ولاسيما

أن التكنولوجيا الحديثة هي بوابة مستقبل مختلف الصناعات.

 

رفع تصنيف الموانىء المصرية

وأفاد رئيس مركز العدل للدراسات الاقتصادية والاستراتيجية، أن هذه الاستراتيجية تساهم في رفع تصنيف الموانئ المصرية على خريطة الملاحة العالمية، ومن ثم وضعها على قائمة الموانئ العالمية الخضراء،  التي تلتزم بالمعايير العالمية البيئية في الخدمات اللوجستية.

 

وذكر الدكتور أبو بكر الديب، الخبير في الشئون الاقتصادية، إنن توجيهات الرئيس السيسي بشأن توطين صناعات التكنولوجيا في مشروعات المنطقة الاقتصادية بقناة السويس يسهم في جذب مزيد من الاستثمارات، حيث أن مشروع تنمية محور قناة السويس من أهم المشروعات القومية بمصر، وجذبت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس استثمارات تجاوزت 18 مليار دولار كما حققت الموانئ التابعة للهيئة العامة للمنطقة وعددها 6 موانئ إيرادات قياسية بنحو 9.4 مليار جنيه خلال 5 سنوات وبلغت إيرادات الهيئة من استثمارات في أوراق مالية نحو 816.3 مليون جنيه.

 

توفير فرص عمل

وأضاف الديب، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن توطين صناعات التكنولوجيا يسهم في توفير الالاف من فرص العمل المباشرة والغير مباشرة بنسبة عمالة 90% مصرية، ومن أبرز المشروعات بالقطاع الجنوبي، إنشاء مجمعات صناعية بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع، حيث وقعت هيئة قناة السويس مع الهيئة العربية للتصنيع اتفاقية إطارية لإنشاء مجمعات صناعية تقام بمنطقة العين السخنة وذلك بالتكامل مع عملية التنمية الشاملة على مستوى الجمهورية بما يرفع من تصنيف الموانئ البحرية المصرية على الخريطة

العالمية للملاحة والخدمات البحرية.

 

التنمية الاقتصادية

ورأى سيد خضر، الخبير الاقتصادي، إن توجيهات الرئيس السيسي بشأن توطين صناعات  التكنولوجيا في مشروعات المنطقة الاقتصادية بقناة السويس ستنعكس على التنمية الاقتصادية وكذلك الاجتماعية من خلال توفير فرص العمل، بالإضافة إلى تعظيم قيمة مشروعات محور قناة السويس الجديدة وزيادة الاستثمارات فى تلك المنطقة الحيوية.

 

قناة السويس

وأضاف خضر، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن الفترة المقبلة ستشهد اقبالاً كبيرًا على جذب الاستثمارات فى محور قناة السويس، حيث إنه لم يتم الاستفادة من محور قناة السويس والمنطقة الاقتصادية بشكل كامل خلال الفترة السابقة وذلك بسبب تداعيات أزمة كورونا وتأثيرها على كبرى الاقتصاديات فى العالم، فضًلا عن أن محور المنطقة الاقتصادية فى قناة السويس بما يشمل من مدن صناعية وصناعات عديدة لوجستية وتكميلية تحتاج إلى ترويج وتسويق بشكل احترافى من اجل جذب مزيد من الاستثمارات ،ومعرفة العالم عن أهمية تلك المنطقة العالمية التى ستصبح أهم الموانئ والمحاور الأسياسية للتجارة العالمية.

 

تعزيز دور مصر الاقليمي

وأوضح الدكتور وليد جاب الله، خبير التشريعات الاقتصادية، إن توجيهات الرئيس السيسي بشأن توطين صناعات التكنولوجيا في مشروعات المنطقة الاقتصادية بقناة السويس يُعزز  من دور مصر الإقليمي وزيادة تأثيرها في مجال التجارة العالمية من خلال العديد من المشروعات التي تعزز النمو الاقتصادي المصري وتخلق المزيد من فرص العمل.

 

قناة السويس

وتابع جاب الله، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس تعد  من أفضل المناطق عالميا لتنفيذ ذلك التوجه بما تمتلكه من أهمية لقطاع النقل واللوجستيات العالمي، وموقعها الفريد ودورها كأهم ممر ملاحي في العالم وهو ما يعظم من دور الموانئ المصرية في مجال الخدمات الملاحية وما يرتبط بها، لذلك فإن الامر يحتاج لعملية تطوير مستمرة لمواكبة التطور العالمي وهو ما أكد عليه الرئيس وطالب بتنفيذه بكل دقة، لافتًا إلى أن توطين صناعات  التكنولوجيا وتعميق الصناعة هي توجيهات رئاسية بعد أن أصبحت مصر مستعدة لذلك مع نجاح المرحلة الأولى لبرنامج الإصلاح الاقتصادي؛ إذ تمثل تلك التوجيهات أحد محاور برنامج الإصلاح الهيكلي الذي تبدأه مصر حاليًا.

أهم الاخبار