رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

كل يوم حادثة.. فمن يوقف نزيف الأسفلت

طريق الموت.. تطوير شارعي اَخر فيصل والرماية "كابوس" للمواطنين

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 02 مارس 2021 21:35
طريق الموت.. تطوير شارعي اَخر فيصل والرماية كابوس للمواطنينمن احدى الحوادث

كتب - باسل عاطف

"تطوير شوارع اَخر فيصل والرماية عمل رائع لكن الطبخة ناقصة بشلن ملح وكل يوم في حادثة وفي ناس بتموت والطرق أصبحت كابوس بالنسبة لينا".. بهذه الكلمات عبّر أهالي منطقة اَخر فيصل والرماية عن امتنانهم؛ جراء تطوير وتوسيع الشوارع الحاصل هناك ضمن الخطة المبرمة التي وضعتها الدولة لتطوير المنطقة القريبة من المتحف المصري الكبير بالكامل، لكن في نفس الوقت عبّروا عن غضبهم؛ بسبب كثرة حوادث السير ونزيف الأسفلت المستمر.

 

وفي جولة لـ"بوابة الوفد" في منطقة اَخر فيصل للاستماع إلى شكاوى الأهالي، رصدت اصطدام سيارتين ببعضهما البعض؛ بسبب تداخل الشوارع والسير عكس الاتجاه بعد تعديلات الطرق الأخيرة، بالإضافة إلى إصابة شخص كان يعبر الطريق وقت وقوع الحادثة، أما طريق الرماية "فحدث ولاحرج" فالسيارات مسرعة بشكل جنوني؛ بسبب اتساع مساحة الطريق، وحوادث السير لا تُعد ولا تحصى.

 

وأثناء حديثنا مع عدد من الأهالي وأصحاب

المحال التجارية قالوا إنهم تقدموا بمذكرة لمحافظة الجيزة وحي الهرم يطالبون فيها بإنشاء كوبري مشاه أو نفق في منطقتي اَخر فيصل والرماية؛ لعبور المواطنين بسلام، وذلك من أجل وقف نزيف الدماء المسال على الأرض من اَن لاَخر، إلا أن مطلبهم لم يتم الرد عليه حتى الاَن.   

 

وأكد الأهالي خلال حديثهم أن طريق الرماية واَخر فيصل يقع فيهما حوادث سير يوميًا، بالرغم من وجود سيارات تابعة للمرور، إلا أن الأمر أصبح معتاد كل يوم، معربين عن يأسهم من كثرة الحوادث وسماع صفارات إنذار الإسعاف والشرطة من حين لاَخر.

 

وقال أحد أصحاب المحال التجارية في منطقة اَخر فيصل "قدمنا لمحافظة الجيزة وحي الهرم طلب بشأن عمل كوبري مشاة في اَخر فيصل

والرماية أو نفق أيهما أسهل منذ فترة وحتى الاَن لم يتم الرد علينا، ولما فكرنا نعمل مطب صناعي بالجهود الذاتية تم تحذيرنا من أن هذا الإجراء مخالف للقانون ويعرضنا للمسائلة القانونية، احنا مش عارفين نعمل ايه".

 

واستكمل اَخر الحديث معربًا عن غضبه الشديد من تكرار حوادث السير يوميًا وتعريض حياة الأهالي والمواطنين للخطر؛ بسبب اتساع مساحة الشوارع وعبور المارة أثناء سير السيارات بشكل مسرع، قائلا "لحد امتى هنفضل كده وكل يوم شخص يموت وننقله لمستشفى الهرم، كل يوم في حادثة يا إما ميت يا مصاب، حرام كده".

 

وعلى الجانب الاَخر خلال جولتنا وبمحض الصدفة وقعت حادثة سير لمواطن كان يعبر طريق اَخر فيصل، وأثناء حديثنا معه أعرب عن غضبه الشديد بالرغم من نزيف الدم من رأسه وتأخر سيارة الإسعاف في الوصول، قائلا "دماغي اتفتحت وبقالنا فترة بنصرخ عشان حد من المسئولين يشوف مطالبنا ويعملوا كبري ولا نفق، احنا أهالي المنطقة كل يوم رايحين جاين بنعدي الشارع والعربيات سريعة جدا ومفيش حل تاني ومش عارفين نعمل ايه، النهاردة اتصابت بكرة هموت، الخوف الأكبر على أهلي وأولادي".

أهم الاخبار