رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

مصر ضمن أسرع 10 دول .. مالم تعرفه عن الشمول الرقمي وفوائده

أخبار وتقارير

الخميس, 18 فبراير 2021 11:15
مصر ضمن أسرع 10 دول .. مالم تعرفه عن الشمول الرقمي وفوائدهالشمول الرقمي

كتب- صفوت سليم:

 

يعدالشمول الرقمي ضمانة لجميع الأشخاص، في كيفية أستخدام التكنولوجيا الحديثة في الحياة العامة، سواء في الوصول للمعلومات أو التواصل مع الآخرين، حيث يمنحك الوصول إلى العالم الرقمي القدرة والقوّة للتحكم في كثير من متطلبات الحياة.

 

وتقدمت مصر في مؤشر الشمول الرقمي 2020 الصادر عن مؤسسة رولاند بيرجر، والذي يقيس مدى تحقيق الشمول الرقمي في 82 دولة حول العالم من خلال تمكين الأفراد والمجتمعات من الاستخدام الفعال لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، لتكون ضمن أسرع 10 دول نموا فى مجال الشمول الرقمى 2020، وفقا لمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء.

 

ترصد " بوابة الوفد" في التقرير التالي أهمية الشمول الرقمي:

 

ماهو الشمول الرقمي؟

 

يحظى الشمول الرقمي بأهمية بالغة داخل المجتمع، خاصة وأنه يضمن وصول الأنشطة اللازمة لهم، سواء في المعلومات أو الاتصالات وكيفية استخدامها، ناهيك عن دوره الكبير  في تمكنيهم من استخدام الادوات الرقمية والتي تساعد على اندماجهم الاجتماعي والاقتصادي.

 

كيف يتم تحقيق الشمول الرقمي؟

 

يتم تحقيق الشمول في عدة محاور منها وجود خدمة انترنت بأسعار في المتناول، فضلا عن وجود أجهزة الكترونية حديثة تلبي احتياجات المواطن، بالاضافة إلى توافر تطبيقات ومحتوى  على الإنترنت لتشجيع الجميع على المشاركة والتعاون.

 

مدى تأثير الشمول الرقمي على الافراد؟

 

 

يعد الشمول من أهم التقنيات التي يعتمد عليها الفرد في المجتمع سواء في العمل أو إمكانية وصوله لمعلومات يحتاجها، في حياته ولا يتوفر ذلك إلا عن طريق النت، وهو ما يعد الآلة التي تمكنك من الحصول على كافة الخدمات بسهولة ويسر، وحضور الدورات على الانترنت، والتواصل مع الجميع بشكل مستمر، وهو ما يفتقده من لا يمتلك الشمول.

 

وهناك مزايا أخرى منها متابعة ما يحدث في وسائل الإعلام بشكل لحظي والقدرة على التفاعل معها، على سبيل المثال ظهرت فائدته من بداية أزمة فيروس كوورونا المستجد في التّسوّق عبر الإنترنت، وإيجاد فرصة عمل على المواقع الخاصة بالوظائف.

أهم الاخبار