رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سياسيون: تصنيف (حركة حسم) إرهابية يؤكد رؤية مصر الثاقبة في محاربة الإرهاب الأسود

أخبار وتقارير

السبت, 16 يناير 2021 13:24
سياسيون: تصنيف (حركة حسم) إرهابية يؤكد رؤية مصر الثاقبة في محاربة الإرهاب الأسودحركة حسم الإرهابية

كتب- صفوت سليم:

أعلنت وزارة الخارجية الامريكية، بالأمس أنها عززت من العقوبات على حركة سواعد مصر، المعروفة أيضا باسم حركة حسم، من خلال إدراج الحركة كمنظمة إرهابية أجنبية بموجب المادة 219 من قانون الهجرة والجنسية.

 

وصف خبراء سياسيون تلك الخطوة بأنها هامة للغاية وتدعم جهود مصر في مكافحة الإرهاب وتجفيف منابعه، ويؤكد رؤية الدولة المصرية الثاقبة في القرارات التي اتخذتها تجاه تلك التنظيمات التي تسعى إلى زعزعة استقرار الدولة، وتضفي نوع من الفرقة والانقسام داخل الشعوب.

 

أفاد الخبراء، أن القرار يضع الرئيس بايدن في رهان حقيقي حول تنصنيف جماعة الإخوان بأنها إرهابية، لاسيما أن حركة حسم، الذراع العسكري للجماعة، وهو ما تكشفه الأيام لمقبلة.

 

إقرأ أيضًا:- حصاد 2020| سياسيون: الدولة المصرية نجحت في احتواء الأزمات

إقرأ أيضًا:- سياسيون يكشفون علاقة الترامبيين بالإخوان.. ويؤكدون: اقتحام الكونجرس عار على الديمقراطية الأمريكية

إقرأ أيضًا:- سياسيون: السيسي بعث رسائل طمأنة للشعب عن كورونا

إقرأ أيضًا:- يجمع دول إسلامية وأوروبية.. سياسيون يوضحون أهمية إقامة منتدى للحوار

إقرأ أيضًا:- سياسيون: جماعة الإخوان تنهار من الداخل

إقرأ أيضًا:- سياسيون: الإخوان وراء بث الشائعات لخلق فجوة بين الشعب والحكومة

إقرأ أيضًا:- سياسيون يؤكدون على أن "الإخوان" تستغل بعض قضايا لإثارة الرأي العام

إقرأ أيضًا:- سياسيون: ثورة 25 يناير عرت جماعة

الإخوان وكشفت القناع الأسود

جهود مصر في مكافحة الإرهاب

وفي سياق متصل قال الدكتور محمد صادق إسماعيل، مدير المركز العربي للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن إعلان وزارة الخارجية الأمريكية بالأمس، حركة حسم منظمة إرهابية، يدعم جهود مصر في مكافحة الارهاب وكل الدول العربية، مشيرًا أن تصنيف تلك المنظمات بأنها إرهابية يقوض تحركاتها، ويعدم كل التحركات المالية الخاصة بها.

 

قيادات حركة حسم:

وأضاف إسماعيل، في تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"أن المطالبة بتسليم بعض القيادات الخاصة بحركة حسم، يؤكد أن مصر كان لها بعد نظر  فيما يتعلق بتصنيف تلك التنظيمات إرهابية، خاصة وأنها عاثت في الارض فسادًا سواء في مصر والدول العربية الأخرى.

 

تأثير التنظيمات على دول العالم:

 

أوضح مدير المركز العربي للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن تلك التنظيمات أثرت على الأمن في دول العالم، وربما هذه الخطوة يتبعها خطوات لإدراج جماعات أخرى إرهابية، سواء في مصر أو خارجها، لاسيما أن ذلك يصب في مصلحة الأمن العالمي.

 

ومن جانبه أكد الدكتور جمال أسعد، المحلل السياسي، إن قرار وزارة الخارجية بالأمس إعلان حركة حسم

منظمة إرهابية، يخص إدارة الرئيس المنتهية ولايته ترامب، مشيرًا إلى أن ذلك يعد نوعًا من الإحراج لإدارة الرئيس بايدن مما يضع في طريقه العراقيل.

 

جماعة الإخوان الإرهابية:

  أفاد أسعد، أن القرار يضفي حالة من الوجود لترامب قبل رحيله، قائلًا: "بايدن سيجد نفسه في ورطة إن لم يتخذ قرارات تحجم جماعة الإخوان الإرهابية خلال فترة حكمه، باعتبار أن بايدن كان نائبًا لأوباما رئيس أمريكا السابق الداعم لجماعة الإخوان".

 

مصر ومكافحة الإرهاب:

 أشار المحلل السياسي إلى أن القرار من حيث المعنى العام يخدم مصر إيجابيًا في مكافحة الإرهاب، مشيرًا إلى أن إعلان حسم منظمة إرهابية ليست القضاء عليها، ومن المكن أن تساعدها أمريكا من وراء الستار، والقضية ليست قضية القرار ولكن هي الفاعلية في تنفيذه.

 

ورجح الدكتور إكرام بدر الدين، استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة،  إعلان الخارجية الأمريكية بالأمس عدة منظمات، إرهابيية منها حركة حسم، يدلل على الاعتراف بدور مصر في مكافحة الإرهاب، متوقعًا أن يتم الاعلان عن أن جماعة الإخوان إرهابية مع تولي الرئيس بايدن ولكن المسألة تحتاج لبعض من الوقت.

 

العلاقات بين مصر وأمريكا:

 

أوضح، بدر الدين، أن تلك القرار رد واضح على الدعاوي التي تشكك في توتر العلاقات بين مصر وأمريكا مع تولي الرئيس بايدن، مشيرًا أن الدولتين تربطهما علاقات وثيقة ومصالح مشتركة في مجالات متعددة.

 

تولي الرئيس بايدن الحكم:

 

 وأفاد استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة،أن القرار  يأتي قبل أيام من تولي الرئيس بايدن الحكم، مؤكدًا أن ذلك يكشف عن وجود تعاون بين مصر والإدارة الأمريكية في مجال مكافحة الإرهاب.

أهم الاخبار