رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلال حفل تكريم القومي لحقوق الإنسان للأعمال الدرامية المتميزة لعام 2020..

محمد فايق: يجب أن تتضافر كل الجهود من أجل تحقيق هدف الحق في الحياة

أخبار وتقارير

السبت, 21 نوفمبر 2020 23:44
محمد فايق: يجب أن تتضافر كل الجهود من أجل تحقيق هدف الحق في الحياةمحمد فايق في حفل تكريم الأعمال الدرامية 2020
كتبت_ أمنية فؤاد:

في الأوقات الصعبة، وقت الكوارث، و خاصةً تلك التي تتعرض فيها حياة الناس للخطر، مثل الحروب أو إنتشار الأوبئة مثل كورونا عندنا حالياً، يكون الهدف العام هو الحفاظ على أهم حق من حقوق الإنسان وهو " الحق في الحياة "، واستمرار الحياة المجتمعية العامة التي تضمن توفير لقمة العيش للجميع.

وأضاف فايق، خلال كلمته في حفل توزيع جوائز الإنتاج الدرامي المتميز فى مجال حقوق الإنسان لعام 2020، والمقام بدار الأوبرا المصرية، أنه فى مثل هذه الظروف الصعبة تتضافر كل الجهود من أجل تحقيق هذا الهدف، ومن بينها جهود كل الفنون بجميع أشكالها و ألوانها بإعتبار أن الفن هو أكسير الحياة.

وتابع: "من أجل ذلك ونستون

تشيرشل رئيس وزراء بريطانيا عقب الحرب العالمية الثانية قام بمنح وسام رفيع إلى صاحب نادى ليلى في لندن كان يقدم عروضاً فنية كل ليلة، ظل يعمل طوال فترة الحرب لم يغلق بابه يوماً واحداً رغم كثافة الغارات الجوية على العاصمة البريطانية، و اعتبر تشيرشل ذلك إسهاماً فى إستمرار الحياة و مقاومة العدوان الألمانى وإسهاماً فى النصر".

وأكمل: "هكذا من ناحيتنا نحن استطاعت مجموعة الفنانين الموجودين معنا اليوم أن يصلوا إلى الناس من خلال فن رفيع أسعدهم و أمتعهم ، دون اسفاف بكلمة أو إيماءة، دون الإعتداء على

أى حق من حقوق الإنسان، فكان ذلك في حد ذاته دعماً للحق فى الحياة، حياة الناس واستمرار الحياة المجتمعية العامة، وهكذا كان الفن "فن الدراما" في هذه الحالة هو بالفعل أكسير الحياة".

جاء ذلك خلال احتفالية المجلس القومي لحقوق الإنسان، لتكريم الأعمال الدرامية المتميزة في مجال نشر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان لعام 2020، بدار الأوبرا المصرية.

وحضر الاحتفال عدد من النجوم لقاعة الحفل، وهم: نيللي كريم، ياسر جلال، محمد عبد العظيم، دنيا ماهر، رشدي الشامي، ضياء عبدالخالق، أحمد شاكر عبد اللطيف، الفنان أحمد خليل، والمخرجة انعام محمد علي، والنقاد: خيرية البشلاوي وطارق الشناوي ورامي عبدالرازق.

وشارك في الاحتفالية الفنانين أبطال الأعمال الفائزة، والمخرجين، والكتاب، وصناع الأعمال الدرامية، وكذلك الشخصيات العامة المهتمة بصناعة الدراما، ورؤساء المجالس الوطنية للإعلام، والنقابات المهنية ذات الصلة، وممثلي القنوات الفضائية، بالإضافة إلى ممثلين للوزارات والهيئات المعنية والداعمة لحقوق الإنسان.

أهم الاخبار