رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد تحذير هيئة الدواء منه .. كل ماتريد معرفته عن مخاطر الرانتدين

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 07 أبريل 2020 15:17
بعد تحذير هيئة الدواء منه .. كل ماتريد معرفته عن مخاطر الرانتدينالرانتدين
كتب- احمد عبدالله

أعلنت هيئة الدواء المصرية عن وقف جميع المستحضرات الصيدلية المحتوية على المادة الفعالة الرانتدين Ranitidine بكل أشكالها الصيدلية والتركيزات لجميع الشركات والعلامات التجارية ، حيث تم وقف تداولها فى السوق المصري إعتباراً من 18/9/2019 وذلك نتيجة تقارير صادرة عن عدة جهات رقابية دولية ومنها منظمة الغذاء والدواء الأمريكية FDA حينذاك.

 

وقد حذرت الهيئة من تداول أى من المستحضرات المحتوية على المادة الفعالة الرانتدين Ranitidine حيث لم تنتهى أى من الشركات من الدراسات المطلوبة ولم تصدر نتيجة التحاليل من المعامل الرقابية التابعة للهيئة.

 

واكدت هيئة الدواء المصرية وفى ضوء التقرير الصادر عن منظمة الغذاء والدواء الأمريكية FDA والذى يتضمن ضرورة سحب جميع المستحضرات الصيدلية المحتوية على دواء الرانتدين Ranitidine من الاسواق بسبب تأكيد الأبحاث على احتوائها على شوائب ال NDMA الموجودة ببعض مستحضرات ال Ranitidine والمعروف عنها أن لها تأثير مسرطن.

 

وناشدت هيئة الدواء المصرية المواطنين بضرورة الرجوع لمقدمى الخدمات الصحية للتعرف على بدائل تلك المستحضرات الصيدلية.

 

وتستعرض الوفد أبرز المعلومات عن الرانتدين ومخاطر تناوله :-

 

- يعتبر الرانتداين مركب من مضادات الهيستامين التي تقوم بإخماد الحموضة المعدية المنتجة، حيث يتم استخدامها في علاجات أمراض التقرحات الهضمية والمريئية،  ويمكن الحصول عليها بدون وصفة طبية.

 

- يعرف باسم "زانتاك"، وهو أحد مضادات مستقبلات الهستامين H2 التي تمنع إنتاج حمض المعدة، حيث يستخدم عادة في علاج مرض قرحة المعدة ومرض الارتداد المعدي المريئي. ويستخدم الرانيتيدين جنبًا إلى جنب مع الفيكسوفينادين ومضادات الهستامين الأخرى لعلاج بعض الأمراض الجلدية كالشرى.

 

- اكتشف من قبل علماء في شركة جلاكسو الصيدلانية، وهو الآن جزء من GSK "شركة الأدوية متعددة الجنسيات"، وهو أيضًا على قائمة منظمة الصحة العالمية للأدوية الأساسية، التي تحتوي على أهم الأدوية الضرورية للنظام الصحي الأساسي.

 

- يسبب الرانيتيدين الشعور بالتوعك، الدوخة، النعاس، الأرق والدوار، بالإضافة إلى حالات من الارتباك، الإثارة، الاكتئاب والهلوسة عند شديدي المرض وكبار السن.

 

- تعمل جميع مضادات مستقبلات الهستامين H2 على التسبب بنقص فيتامين B12 نتيجة لانخفاض امتصاصه من الأطعمة المحتوية عليه.

 

- يعتبر كبار السن الذين يتناولون مضادات مستقبلات الهستامين H2 اكثر عرضة للاحتياج لمكملات B12 من الأشخاص الذين لا يتناولون هذه الأدوية، ومن الممكن ان تسبب مضادات مستقبلات الهستامين H2 أيضًا في تقليل امتصاص الأدوية التي تتطلب المعدة الحمضية كمضادات الفطريات الأزولية وكربونات

الكالسيوم.

 

 - تشير دراسات متعددة إلى أن استخدام مضادات مستقبلات الهستامين H2 مثل الرانيتيدين قد يزيد من خطر الإصابة بالإسهال المُعدي، بما في ذلك إسهال المسافر والسالمونيلا. وأخيرًا، قد يتسبب الرانيتيدين بارتفاع خطر الإصابة بالحساسية تجاه الأطعمة أو الأدوية، من خلال تثبيت تحطيم البروتينات بواسطة الحموضة، وهكذا، تمر البروتينات غير المهضومة في القناة الهضمية، حيث تحدث الحساسية.

 

- يسبب عدم انتظام ضربات القلب مثل تسرع القلب، وبطء القلب، وإحصار أذيني بطيني، والانقباضات البطينية المبكرة.

 

- لوحظ التهاب الكبد الصفراوي، وفشل الكبد، والتهاب الكبد، واليرقان، وتطلب التوقف الفوري للدواء، ومن الممكن أن تكشف اختبارات الدم عن زيادة في إنزيمات الكبد أو فرط الحمضات، على الرغم من أنه في حالات نادرة، قد تتطلب حالات التسمم الكبدي الشديد إلى خزعة للكبد.

 

الرانيتيدين وغيره من مضادات مستقبلات الهستامين H2 قد تزيد من خطر الالتهاب الرئوي في المرضى بالمستشفيات، وتزيد من خطر الالتهاب الرئوي المكتسب من المجتمع في البالغين والأطفال.

 

- من الممكن ان يسبب الرانيتيدين  نقص الصفيحات الدموية ولكنه عرض جانبي نادر نسبيًا، فنقص الصفيحات الدموية الناتج عن تناول الرانيتيدين عادة ما يستغرق أسابيع أو أشهر حتى يظهر، ولكن قد يظهر في غضون 12 ساعة من تناول الدواء عند البعض، وعادة، ينخفض عدد الصفيحات الدموية إلى 80% من المعتاد، وقد يترافق نقص الصفيحات مع قلة العدلات وفقر الدم.

 

- يسبب تناول الرانتدين الطفح الجلدي، بما في ذلك من حالات نادرة من الحماميات متعددة الأشكال، وحالات نادرة من تساقط الشعر والتهاب الأوعية الدموية

أهم الاخبار