رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أستاذ فلسفة: وزير التعليم اجتاز أكبر أزمة في تاريخ مصر

أخبار وتقارير

الاثنين, 06 أبريل 2020 16:03
أستاذ فلسفة: وزير التعليم اجتاز أكبر أزمة في تاريخ مصرد. محمد كمال
كتبت- نرمين عِشرة:

أعلن الدكتور محمد كمال، أستاذ فلسفة الأخلاق في جامعة كفر الشيخ، عن رأيه في تجربة امتحانات الصف الأول الثانوي الإلكترونية التجريبية من المنزل، والمطبقة على ابنته.

وأوضح كمال، في منشور له على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أنه بعد معارضة شديدة واختلافات أشد يوجه التحية للدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، لأن هذا الرجل عمل بجد وتحمل كل النقد.

وأضاف كمال أن الدكتور طارق شوقي استطاع أن يجتاز بـ22 مليون طالب مصري أكبر أزمة في تاريخ مصر في مجال التعليم بامتياز وقدرة فائقة على إدارة الأزمة في ظل إمكانيات وظروف مجتمعية يعرفها الجميع.

ولفت كمال إلى أن التابلت تجربة جيدة في امتحانات النقل لو تم توزيع الوقت بين المحافظات

كما حدث لكنه لا يصلح للشهادات لأن "الغش للركب"، مشيرا إلى أن الغش مشكلة أخلاقية مجتمعية ويستحيل إصلاحها بين يوم وليلة.

وذكر كمال أن المذاكرة من التابلت حتى الآن لا تكفي وبالفعل الطالب المصري محتاج سنوات حتي يستطيع المذاكرة من التابلت فقط لازم الفصل والشرح المباشر، منوها بأن الوزارة لم تقصر إطلاقا في ظل هذه الظروف بل إن أدائها يستحق كل الإشادة والتقدير.

وعن تجربة ابنته مع الامتحان، روى كمال أن ابنته تسلمت التابلت دون التدريب عليه في المدرسة، واعتمدت على التدريب الذاتي، وأنهم فضلوا حل الامتحان من الواي فاي لأنهم

نسوا شحن الشريحة.

وأشار كمال إلى أن الامتحان بدأ في وقته ولم يفصل ولم يحدث خروج طاول وقت الامتحان، وأنه بعد بدء الامتحان بأقل من عشر دقايق كانت الإجابات موجودة على جروب الواتس الخاص بالفصل وأن ابنته أبلغته فعرض عليها ليرى رد فعلها الذي جاء بالرفض، وتعامل معها كأنها في لجنة.

ولفت كمال إلى أن الكثير من أولياء الأمور تركوا أولادهم للغش على الرغم من أن  الامتحان بلا درجات وأنه مجرد امتحان تجريبي، ما يدل على أن المشكلة في أولياء الأمور وليس الطلاب فحسب.

ونوه كمال بأن الامتحان في المستوى المتوسط وأن ابنته جاوبت معظمه بشكل صحيح وأخطأت في جزئيتين في حين لم يصحح الأسئلة المقالي وهذا أمر طبيعي، موضحا أن كثيرًا من الإجابات التي أرسلت لهم على جروب الواتس كانت خطأ.

وأضاف كمال أن الامتحان كان open book وبالتالي ترك ابنته تفتح الكتاب وتراجع وتحل منه في وقت الامتحان.

أهم الاخبار