رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تعرف على أسباب عزوف الفلاحين عن زراعة المحاصيل الزيتية

أخبار وتقارير

الاثنين, 20 يناير 2020 13:27
تعرف على أسباب عزوف الفلاحين عن زراعة المحاصيل الزيتيةزراعة الزيتون
كتبت- خلود متولي:

 قال حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب الفلاحين، إن لجوء مصر لاستيراد نحو 97%  من احتياجتها من الزيوت يكشف خللًا كبيرًا في منظومة إنتاج وتصنيع الزيوت ويأتي على رأسها عزوف المزارعين عن زراعة المحاصيل الزيتية.

 

وكشف أبو صدام في تصريحات صحفية له اليوم الإثنين، أن أهم أسباب عزوف المزراعين عن زراعة المحاصيل الزيتيه هو الاتجاه لتسعير المحاصيل طبقًا  للأسعار العالمية المتقلبه وتأثر المنظومة بمصالح الشركات المستورده والمصنعه  مما يجبر المزارعين

على زراعة محاصيل أخرى أكثر ربحًا.

 

وأضاف أبوصدام، أن محصول القطن والذي ننتج من بذوره الزيت خير مثال بعد تراجع المساحات المزروعه منه  من 336 الف فدان عام 2018 الى 236الف فدان موسم 2019 بتراجع 100الف فدان تقريبا بسبب فشل تسويقه وتدني اسعاره واتجاه المزارعين لزراعة الارز بديلا عنه لارتفاع العائد الاقتصادي منه بالنسبه للقطن.

 

وأكمل، بالإضافة إلى عدم وجود خطط حقيقيه وواقعيه لزيادة المساحات المزروعه من المحاصيل الزيتيه الاخرى والتي تتقلص المساحات المزروعه منها نسبيا بالمقارنه بالمحاصيل الاخرى.

 

وأفاد، أن المساحات المزروعه من الزيتون لا تزيد عن200الف فدان رغم جودة اشجاره وتحملها العالي للملوحه والعطش مما يجعلها تصلح للزراعه في الاراضي المستصلحه حديثا وكذا انخفاض المساحات المزروعه من السمسم لنحو64الف فدان وعباد الشمس لنحو16الف فدان.

 

وأوضح أبو صدام، أن مصر بحاجه لمشروع قومي للنهوض بصناعة الزيوت وتقليص الفجوه ما بين الانتاج والاستهلاك، حيث نستهلك نحو 2.6 مليون طن سنويا وانتاجنا لا يتعدي 500الف طن.

 

 

أهم الاخبار