رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصيدة أرواح الأطفال.. أكشاك بيع "الإندومي" تغزو المناطق العشوائية

أخبار وتقارير

الجمعة, 17 يناير 2020 19:53
مصيدة أرواح الأطفال.. أكشاك بيع الإندومي تغزو المناطق العشوائيةاكشاك بيع الإندومي
كتب - باسل عاطف:

ربما لم تظهر الأمراض السرطانية والفشل الكلوي في مصر في الماضي بالشكل التي ظهرت عليه حاليا، فأغلب هذه الأمراض ما هي إلا نتاج للتلوث الناتج من المواد المصنعة المضافة على الأطعمة والمبيدات المرشوشة والمحقونة في كثير من المحاصيل الزراعية.

 

ليس هذا الأمر فحسب، ولكن انتشار الحلوى الصناعية والأطعمة سريعة التحضير كان له اثر ضار على صحة المواطنين خاصة الأطفال، فظهرت في الاَونة الأخيرة بشكل كبير الشعرية سريعة التحضير "الإندومي" وغزت الأسواق واصبحت الوجبة المفضلة لصغار السن.

 

أضرار الإندومي

وفي ضربة جديدة ظهر ضرر هذه الشعرية على صحة متناوليها؛ نظرا لما بها من مواد ونكهات صناعية مضافة عليها، وتبين أن الإكثار من تناولها يُصيب الجسم بالعديد من الأضرار لإحتوائها على مادة Mono Sodium Glutamate  بنسبة عالية وهذه المادة هي المكون الأساسي في النكهة وتعتبر سبب رئيسي في الإصابة بأمراض الضغط والقلب على فترات طويلة، بالإضافة إلى أنه يقوم بحبس المياه داخل الجسم، كما أنها تؤدي إلى زيادة الوزن بطريقة غير مباشرة.

 

كما أن الإندومي تعتبر وجبة فقيرة من الناحية الغذائية لعدم احتوائه على أية فيتامينات أو معادن التي يحتاجها الجسم، كما أنه يحتوى على "ثلاثي

بوتيل هيدروكينون" المعروف أكثر باسم TBHQ وهو عنصر شائع في المكرونة سريعة التحضير "الاندومى" وهى مادة حافظة تستخدم لإطالة عمر الأطعمة ومنع تلفها، حيث أظهرت الدراسات على الحيوانات أن التعرض المزمن لـ TBHQ قد يؤدي إلى تلف عصبي ، ويزيد من خطر الإصابة بالأورام اللمفاوية.

 

أكشاك بيع الإندومي

وانتشرت في الفترة الأخيرة أكشاك لبيع الشعرية سريعة التحضير "الإندومي" أمام المدارس في أكثر من محافظة على مستوى الجمهورية، الأمر الذي ينظر بكارثة ما لم تتدخل وزارة الصحة والجهات المعنية للسيطرة على هذه الظاهرة خاصة بعد وفاة طفلة بمحافظة أسيوط جراء تناولها لهذه الوجبة الضارة.

 

كما رصدت "الوفد" انتشار أكشاك بيع "الإندومي" بكثافة في منطقة فيصل أمام عدد من المدارس دون وجود رقيب من جانب الجهات المعنية للتأكد من صلاحية تناول هذه الوجبة أم لا، والمؤسف أن هناك إقبال كبير من قبل الطلاب على شرائها دون توعيتهم بالأضرار العائدة عليهم جراء تناول هذه الأطعمة.

 

وأثناء حديثنا مع أحد البائعين قال:

"بيع الاندومي والحلوى الصناعية مربح والإقبال عليه كبير من جانب الأطفال، وفترة الدراسة تعتبر موسم لنا لبيع هذه الاطعمة، وكل ما يتطلبنا هو عربة أو كشك وغلاية ماء والشعرية".

 

وأضاف اخر: "الإندومي وجبة سريعة التحضير ورخيصة ومكسبها مربح وكافة الفئات العمرية تقبل على شرائها لكن صغار السن هم أكثر الفئات إقبالا، وأمام المدارس هو المكان المناسب للبيع؛ نظرا لإستقطاب الطلاب، وكل ما نقوم به هو تفريغ محتويات كيس الشعرية في كوب ماء ساخن".

 

والتقط اخر طرف الحديث قائلًا: "تبدأ أسعار الإندومي من 10 جنيهات حتى 25 جنيه حسب حجم العبوة".

     

المعهد القومي للتغذية

كشف المعهد القومي للتغذية أن الشعرية سريعة التحضير تؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض مثل السكر والضغط والقلب والسمنة، مضيفًا أن الاندومي يعد من الأطعمة الجاهزة التي تحتوي على نسبة عالية من النشويات ويفتقد لأية عناصر مفيدة.

 

ونصح المواطنين بضرورة تناول الأطعمة التي تحتوى على عناصر غذائية هامة من بروتينات وفيتامينات ومعادن والإقلال بقدر الإمكان من تناول النودلز أو الأندومي.

 

وفاة طفلة لتناولها الإندومي

توفيت طفلة في محافظة أسيوط، نتيجة تعرضها للتسمم بعد تناول وجبة "إندومي"، وتم تحرير محضر بالواقعة.

بدأت تفاصيل الواقعة، عندما استقبل مستشفى طما في محافظة سوهاج، طفلة مصابة بحالة تسمم نتيجة تناول وجبة "إندومي"، وذلك بعد سؤال والدتها.

 

وأكدت والدة الطفلة أن ابنتها وتدعى "ك.أ"، 15 عامًا، شعرت بوعكة صحية مفاجئة عقب تناولها طعام الإندومي، مما جعلها تتوجه إلى المستشفى لعلاجها، ولكنها توفيت قبل محاولة إسعافها.

 

 

أهم الاخبار