رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

تعرف على أبرز مهام شماس الكنيسة القبطية الأرثوذكسية

أخبار وتقارير

الأحد, 18 أغسطس 2019 16:19
تعرف على أبرز مهام  شماس الكنيسة القبطية الأرثوذكسية
كتبت - لُجين مجدي:

 

 تتعدد الوظائف الكنيسة التي اهتم المسيحين الأوائل بوضع ظوابط في صورة روحية لا تتنفى مع دورها الديني الرئيسي، وتضم ما يعرف كنسيًا بالرتب الكهنوتية المتخلله لعدد من الوظائف الكنسية المرؤسة من قبل قداس البابا البطريركي المتولى رعاية الكرازة المرقسية، يعقبها رتب الشماس المتعدد الدرجات والكاهن،القمص و القسيس.

 

ولعل أبرز هذه الأدور تكمن في مهمة الشامس فهى رتبة تندرج أسفلها خمس درجات تشغل أبرز الوظائف الخاصة بالكنيسة و شعبها، تعود كلمة "شماس" إلى اللغة السريانية لغة يسوع المسيح التي ذكرت في الإنجيل حيث كالنت لغة أهل الشام والدولة السورية وتعد هذه لاللغة ذات خصوصية كبيرته في نفوس الأقباط.

 

تعنى كلمة شماس باللغة القبطية "ريف شمشي"، و"خادم" و قد إستخدمت في المسيحية القديمة للدلالة على خدمة المعابد, و"الشماس" هو خادم الكنيسة وهو

من يقوم بمعاونة الكاهن في أداء الخدمات الدينية والصلوات الكنسية.

 

تتعد المهام الوظيفية الرعوية لرتبة "الشماس" بالكنيسة ويأتي أولى الواجبات في ضرورة دراسة اللغة والتراث القبطي نظرًا لأهميته في تطبيق الطقوس والتقاليد، القراءات اليومية، التسبحة والألحان ذلك باللغة القبطية ذاتها وليس بالقبطي المكتوب بحروف عربية.

 

وتتمحور ثاني الواجبات حول ضرورة الاهتمام باستلام وحفظ الألحان والتسبحة وممارستها باستمراروالتدريب عليها بصورة دوريه، بالاضافة إلى ضرورة التلمذه الطقسية على مرتل وهى إحدى درجات رتبة الشماس، كما تتمثل ثالث الواجبات في مشاركة الفعلية في القداسات والتسبحة، يجب على الشماس الحضور إلى القداس باكرًا وتعاقب الكنيسة غير الملتزم بالحضور أو التأخر في أداء مهامه الموكل إليها بعدم إرتداء ملابس التونية والخدمة، بالاضافة إلى الحرمان من

سر التناول إذا لم يلتزم بحضور إنجيل.

 

 يجب على الشماس إرتداء ملابس مخصصة تعرف بملابس التونية وهى إحدى معالم و مظاهر الكنيسة كما تفرق بين الطوائف المختلفة، يقوم الشماس أيضًا بأداء الخدمة في الهيكل أو خارجه ولا يصح الخدمة في الهيكل بالذات بدون لبس التونية وما دام الشماس.

 

ورد ذكر  كلمة "الشماس" لأول مرة في سفر أعمال الرسل, و هى رتية كنيسة بالإكليروس تسبق رتبة "القساوسة", ورتبة الأسقف, وتنسقم رتبة "الشماسية" نفسها إلى خمسة درجات تتمتع كل منها بخصوصية و دور خدمى متفرد و تتمثل هذه الدراجات أولًا درجة "الابصالتس" أى المرتل الترتيل و حفظ الألحان خلال القداسات, ثانيًا درجة "الأناغنوستيس" وهو القارء ويعمل على قرأءات اليومية للإنجيل وتلاوة أسماء الآباء البطاركة الذين رحلوا و التسبيح و ترديد الالحان و الوعظ التعليمي,.

 

و تأتي ثالث الدرجات والمعروفة بإسم "الايبودياكون" وهو مساعد الشماس يهتم بايقاد سرج الكنيسة, رابعًا (الدياكون) الشماس إلى جانب الوظائف السابقة يقوم بدعوة المصلين لإقامة القداس, أخيرًا درجة "الارشيدياكون" هو رئيس الشمامسة القائم بطقس التناول في بعض الأحيان.

أهم الاخبار