رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تطوير مشعر «منى».. وتحويل مكة إلى مدينة ذكية

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 13 أغسطس 2019 20:27
تطوير مشعر «منى».. وتحويل مكة إلى مدينة ذكية
كتبت - تهانى شعبان:

خالد الفيصل: 2489406 أدوا فريضة الحج

350 ألف متطوع وتوزيع 26 مليون وجبة و173 مستشفى لخدمة ضيوف الرحمن

أكد أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل أن عدد الحجاج بلغ فى هذا العام 2٫489٫406 حجاج، منهم 1٫855٫027 حاجاً من الخارج، ومن الداخل 634٫379 منهم 336٫000 حاج نظامى وعدد المخالفين 298٫379 مخالفاً, مؤكداً أن عدد المخالفين انخفض خلال العام الحالى عن العام الماضى بواقع 29% حيث بلغ المخالفين فى العام الماضى 383.000 مخالف.

وأكد أن عدد القوى العاملة فى الحج من مختلف الجهات بلغ أكثر من 350 ألفاً بالإضافة إلى 35 ألف متطوع ومتطوعة، بينهم 120 ألف رجل أمن، و200 ألف من مختلف القطاعات، و30 ألف ممارس صحى، فيما وزعت الجهات الخيرية أكثر من 26 مليون وجبة خلال حج هذا العام تحت إشراف لجنة السقاية والرفادة بإمارة منطقة مكة المكرمة، وبلغت الأحمال الكهربائية خلال حج هذا العام فى مكة المكرمة والمشاعر المقدسة 4715 كيلو وات، وتم ضخ 41 مليون متر مكعب من المياه لمكة المكرمة والمشاعر، خلال الحج.

وأضاف أنه تم نقل 2٫489٫406

حجاج من عرفات إلى مزدلفة خلال ست ساعات منهم 360 ألف حاج عبر قطار المشاعر و100 ألف استخدموا طرق المشاة والباقى تم نقلهم عبر 20 ألف حافلة، وفى مجال الخدمات الطبية تم تقديم الخدمة العلاجية لأكثر من نصف مليون حاج وتحجيج 400 حاج من المنومين بواسطة القافلة الصحية الطبية، هؤلاء نقلوا إلى عرفات وأتموا حجهم وهم فى سيارات الإسعاف، منهم من هو مغمى عليه ولكنه أتم حجه لله الحمد وسوف يراه مسجلاً مستقبلاً أنه أكمل حجه إن شاء الله، وهناك 173 مستشفى ومركزاً صحياً وعيادة متنقلة عملت خلال حج هذا العام بلغت طاقتها السريرية 5000 سرير، وتم إجراء 336 عملية قلب مفتوح وقسطرة و2700 عملية مختلفة.

وقال أمير مكة: «سنبدأ إن شاء الله بعد هذا الحج مباشرة إنشاء أول نموذج لتطوير منى، يشمل المساكن والمخيمات، وسيكون هذا النموذج جاهزاً فى العام القادم، لطرحه تحت التجربة

لنرى فاعلية هذا المشروع وإذا كان يحتاج إلى إضافة أو حذف، لكننا بدأنا بالتطوير، وهناك إصرار من الدولة برئاسة خادم الحرمين الشريفين وولى عهده على أن تكون مدينة مكة المكرمة مدينة ذكية، والمشاعر المقدسة مدينة ذكية، وسوف يتم ذلك  فى السنوات القليلة القادمة.

وعن سبب تفاوت أسعار الحج بين الجنسيات وبين الدول المختلفة, أشار إلى وجود أسعار محددة لكل فئة من الفئات, وإن كان هناك أى ملاحظات على تنفيذ هذه الاتفاقيات بين الحجاج ومؤسسات الحج، فيجب مخاطبتنا وستتم مراجعتها لتصحيح الأخطاء لأن ما يهم المملكة هو راحة الحجاج.

وحول إمكانية زيادة عدد حجاج جمهورية إندونيسيا فى الأعوام القادمة كونها أكبر الدول الإسلامية من ناحية السكان، أكد أن تحديد عدد الحجاج لكل بلد تم فى مؤتمر إسلامى، مثلت فيه جميع البلاد الإسلامية واتخذت قراراً أن يكون هناك نسبة معينة لعدد الحجاج نسبة إلى عدد المسلمين فيها, وبالتالى إذا زاد عدد السكان تزيد النسبة وهذا هو المتبع.

وأضاف الأمير خالد الفيصل: «الحج للعبادة فقط، ولا يناقش بالحج أى أمر آخر، وليس هناك حق للمملكة العربية السعودية أن تناقش أى حاج مسلم يأتى إلى هذه الأرض للعبادة وليؤدى هذا الركن من أركان الإسلام، أن تناقش معه أحواله الاقتصادية والسياسية والاجتماعية فى بلاده, فهذا خاص بكل بلاد وكل دولة وكل شعب ونحن لا نتدخل فى شئون الآخرين.

أهم الاخبار