رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أزهري عن زواج التصادق: فاسد وحرام شرعًا

أخبار وتقارير

الأربعاء, 17 يوليو 2019 15:23
أزهري عن زواج التصادق: فاسد وحرام شرعًاالشيخ إبراهيم الظافري أحد علماء الأزهر الشريف
كتبت - شربات عبد الحي:

شرح الشيخ إبراهيم الظافري، أحد علماء الأزهر، وثيقة التصادق، قائلًا: إن وثيقة التصادق هي وثيقة تعمل على إتمام أي زواج خارج النطاق القانوني والشرعي، ثم يُقنن، مشيرًا إلى أن أي زواج يخل بشروط الزواج الشرعي، وغير مكتمل الشروط كوجود شهود والإشهار وحضور الوالي ووجود الإيجاب والقبول، هو حرام، وغير صحيح بالمره وفاسد، وليس حلال.

وأكد "الظافري"، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن يوجد

بعض الأهالي يلجؤون لهذه الزيجة، بسبب ظروف كصغر سن الزوجة والتي تُعارض قوانين سن الزواج، أو لضعف الماديات، مشيرًا إلى أنه مهما تعددت الظروف، فإنه غير مبرر لعدم توثيق الزواج بالحكم الشرعي.

وأشار عالم الأزهر، إن نتيجة زواج التصادق، تعود على الأطفال، بتضييع حقوقهم وظلمهم، داعيًا المواطنين، تقنين أوضاعهم قبل السير

في طريق الزواج، مشيرًا إلى وجود بعض المأذونين لديهم دفتر مستقل لزواج التصادق.

وكشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، مفاجأة حول زواج التصادق، أنه تم تمثيل عقود الزواج لنحو 15.7% من إجمالي تعاقدات الزواج خلال 2018 فقط، وإنما في تفاصيل تلك العقود، حيث أظهرت البيانات الإحصائية أن أكثر عقود زواج التصادق في العام الماضي كانت لـ"آنسات"، حيث أقبلت 116.426 ألف فتاة لم يسبق لها الزواج على توثيق "زواجها العرفي" والتصديق عليه، بنسبة 83.3% من إجمالى عقود زواج التصادق خلال عام 2018.

أهم الاخبار