رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مشاريع تخرج كلية الهندسة الزراعية جامعة الأزهر

أخبار وتقارير

الخميس, 18 أبريل 2019 09:38
مشاريع تخرج كلية الهندسة الزراعية جامعة الأزهرمشاريع تخرج كلية الهندسة الزراعية جامعة الأزهر
كتب - مصطفى شاهين:

 طلاب كلية الهندسة الزراعية، جامعة الأزهر الشريف، ينجحون في عمل مشاريع تخرج كإطار مادة دراسية علمية وعملية، ويتم تقييمها من لجنة تحكيم متخصصة بنهاية العام الدراسي، فضلًا عن أن الجامعة نفسها أقامت تلك المشاريع في معرض لعرض مشاريع الكلية، واستنباط الأحداث الملحوظه والموثقة داخل جامعة الأزهر الشريف.

 

 حيث يسمح الدكاترة لهم بالتنفيذ في المشاريع من بداية العام حتى نهاية العام، وينحصر دور الكلية في مناقشة أفكار المشروعات للموافقة عليها قبل السماح بتنفيذها، وتخصص على كل مشروع مشرف لتقديم المشورة ومتابعة المحتوي الذي يتضمنه المشروع.

 

 وفي دور ذلك تسعى الكلية لأن تكون الرائدة في عمل تلك المشاريع والمخترعات التي تمثل طفرة هائلة وسط الجامعات بجمهورية مصر العربية، وتتراوح تكاليف إنتاج المشروع الواحد ما بين 3 إلى 10 آلاف جنيه، وقد تصل إلى 15 جنيهًا في حالة الاستعانة بمعدات ذات تقنية أعلى، كما أكد بعض الطلاب بمعرض الأزهر للمخترعات والمبتكرات، ومن

هؤلاء الطلاب، أسامة رجب شاهين، الذي أشار إلى أن تلك المشاريع يمكن الاستعانة منها على أرض الواقع.

 

 وأضاف شاهين، خلال حواره مع "الوفد"، أن مشاريع التخرج تختلف تكلفتها من مشروع إلى آخر، وذكر مثال على ذلك بأن مجموعة من الطلاب بالفرقة الرابعة قاموا بعمل مشروع تخرج تقدر تكلفته بـ8 آلاف جنيه، مضيفًا بأن ذلك المشروع له أهمية كبرى  في عالم تلقيح النخيل، ويعرف المشروع بأنه "عبارة عن طائرة لاتتعدى مساحة ما بين الربع متر وطوله هكذا".

 

 وقال إن ذلك المشروع يقوم على تلقيح النخيل إلكترونيًا، برمود إلكتروني، من دون أي تدخل أيدٍ،  مما يعمل على توفير الأيد العاملة وعدم وجود أي ضرر من قبله، ذاكرًا بأن ذلك المشروع أخذ وقتًا طويلًا في تركيبه وتصنيعه، موضحًا بأنه أخذ المركز

الأول في تقييمه، نظرًا لأهميته الشاسعة والضخمة وسط الأجواء المتدنية في الحياة الاجتماعية، متأملًا بأن تستفاد الجهات المعنية وتقوم على تصنيعه بشكل أوسع واستخدامه في الأجواء المناسبة له.

 

وأكد الطالب بكلية الهندسة الزراعية تنقسم إلى أربعة أقسام منها "قسم القوى والآلات الزراعية، التصنيع الغذائي، نظم الري والمياه، هندسة المنشآت الزراعية والتحكم".

 

 فضلًا عن أنها كانت شُعبة بكلية الزراعة ولكن تم فصلها منذ عام ،2012 وأصبحت مستقلة تمامًا مثل باقي الكليات، وفي نهاية كلامه أكد بأنه يوجد عدد من المشاريع الأخرى المهمة منها "خط إنتاج وتعبئة السوائل"، فكرة تلك المشروع أنه عند توصيله بالتيار الكهربي والضغط على زر التشغيل يتم تحريك السير من خلال موتور كهربي، ويتحرك ذلك السير بسرعة مناسبة، ويتم عند إذن وضع العبوات المراد تعبئتها على السير يدويًا حتى تصل إلى المستشعر للأشعة الحمراء، وخلاله يتم ملء العبوات.

 

 وأكد بأن المشروع يمكن استخدامه في مجالات زراعية عدة، مما يعمل على توفير أكبر عدد من العمال، نظرًا لأنه يعمل أتوماتيكيًا عند الضغط على زر التشغيل، حيث إن ذلك المشروع تكلفته لا تتعدى الـ4 آلاف جنيه، مما يعمل على إدخال أكبر عائد مادي إلى القطاع المستفاد منه.

 

 

أهم الاخبار