رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سفير مصر بنيوزيلندا يعلن آخر تطورات نقل جثامين المصريين في هجوم المسجدين

أخبار وتقارير

السبت, 16 مارس 2019 10:28
سفير مصر بنيوزيلندا يعلن آخر تطورات نقل جثامين المصريين في هجوم المسجدين
كتب- خالد حسن ومنال رضاوي

أكد طارق الوسيمي، سفير مصر بنيوزلندا، أن البعثة المصرية هناك تابعت على مدار الساعة التواصل مع الجهات النيوزيلندية المختصة، للتحقق من بلاغات الأشخاص المفقودين بالحادث الإرهابي على المساجد، وموافاتنا بصورة رسمية عن بيانات الشهداء والمصابين.

 

أكد أن الشرطة النيوزيلندية عقدت اجتماعًا مع أسر شهداء ومصابي حادث المسجدين، اليوم السبت، في الرابعة عصرًا في Hagley College بجوار مستشفى كرايستشرش، مؤكدًا لم يتم التأكد بعد من جنسية المصابين، حيث تعمل الجهات النيوزيلندية على الاهتمام أولًا بإنقاذ حياتهم.


وأوضح الوسيمي أنه خلال الاجتماع تم إبلاغه أن الضحايا المصريين في الحادث الإرهابي بلغ عددهم أربعة، وتم نقل جثامينهم للمستشفى، مشيرا إلى أنه تم تعيين مرافق لكل عائلة من عائلات الضحايا لمساعدتهم، مشيرًا إلى أنه من المقرر أن يتم نقل أو دفن الجثامين ابتداءً من الثلاثاء المقبل. 


وأكد السفير أن السفارة المصرية تواصلت مع أهالي الضحايا، وتمثلت الأسماء المؤكدة حتى الآن من الشهداء الآتي:


١-الشهيد منير سليمان (٦٨ سنه)
٢-الشهيد أحمد جمال الدين عبد الغني (٦٨ سنه)
٣- الشهيد أشرف المرسي
٤- الشهيد أشرف المصري


كما تواصلت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة مع سهام زوجة الشهيد أشرف المرسي، ونقلت لها تعازي الدولة المصرية، مؤكدة أنها في تواصل دائم مع الجهات المعنية للمتابعة المباشرة للمستجدات.


ومن جانبها، طالبت سهام المصريين بالدعاء لأسر الشهداء بالصبر، لأنها فقدت أيضًا من أصدقائها العرب أطفالًا وأصدقاء وأخوة في هذا الحادث الإرهابي.


وتقدمت وزيرة الهجرة بأسمى آيات العزاء في شهداء الوطن، داعية الله أن يتغمدهم برحمته وأن يلهم الأسر الصبر والسلوان في هذا الحادث الإرهابي الخسيس، مؤكدة استمرار التواصل مع أسر

الشهداء، ومع السفارة المصرية التى لم تدخر جهدًا في الوقوف بجوار أسر الضحايا.


 كما تواصلت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، هاتفيًا مع أحد البرامج التلفزيونية، أشارت الى إعلان السلطات النيوزيلندية وجود 4 شهداء مصريين في حادث نيوزيلندا الإرهابي، موضحة أنها تواصلت مع مؤسسة مصر الخير لنقل الجثامين لمثواهم الأخير بمصر في حال طلب أسرهم بذلك.

 

وأضافت أن الحكومة النيوزيلندية قد أعلنت تحملها لتكلفة نقل الجثامين كل إلى بلده، وأن التحقيقات مازالت مستمرة لتبين ما إذا كان هناك ضحايا آخرين أم لا، مؤكدة وقوف وزارة الهجرة والبعثة المصرية بنيوزيلندا إلى جوار الأسر المصرية هناك، وتابعت لافتة إلى أن الإرهاب لا دين له، بالرغم من أن نيوزيلندا تتميز باحتضان الثقافات والديانات إلا أن الإرهاب الأسود الذي لا دين له يستهدف المسلمين في المساجد والأقباط في الكنائس، بما يؤكد ضرورة تعاون الدول كلها في مُكافحة الإرهاب، مع ضرورة الاهتمام بالشباب والتنسيق والتعاون لحماية هؤلاء الشباب من خلال وثيقة تعاونية مُشتركة للتصدي لهذه الظاهرة الأليمة.

أهم الاخبار