رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد التحفظ على أموالهم لصالح الدولة..

مساعد وزير الداخلية الأسبق: كل شيء وارد في رد فعل الإخوان

أخبار وتقارير

الأربعاء, 12 سبتمبر 2018 14:03
مساعد وزير الداخلية الأسبق: كل شيء وارد في رد فعل الإخوانتفجيرات إرهابية في مصر- أرشيفية
كتبت -أسماء محمود:

قال اللواء حسين عماد، مساعد وزير الداخلية الأسبق، إن كل شيء وارد ومتوقع من جماعة الإخوان والجماعات الإرهابية، ردا منهم على قرار التحفظ على أموالهم وأموال غالبية رموزهم لصالح الدولة.

وأضاف عماد في تصريحات خاصة لبوابة الوفد، اليوم، أن هناك أحكاما صدرت مؤخرا في قضية فض رابعة، من ضمنها التحفظ على أموال لعدد من رموزهم، والآن أصبح هناك الحكم بالمصادرة لصالح الدولة، مما سيثير حفيظتهم بلا شك، لاسيما أن الأموال تمثل

عصب مهم لهم.

وتابع عماد، أن الجماعات الإرهابية، تستخدم الأموال في الانفاق على ذويهم في مصر، وعلى نشطائهم في الخارج، والتخطيط والتدبير للعمليات الإرهابية، مما يعد هذا القرار ضربة قاسمة لهم، ويزيد احتمالية قيامهم بأعمال إرهابية لإثبات أنهم مازالوا موجودين، لافتا إلى أنه من الطبيعي أن تدرك أجهزة الشرطة والأمن، لتأثير هذا القرار وما قد ينتج عنه من

أعمال عنف.

جدير بالذكر، أنه قررت لجنة التحفظ والحصر والإدارة والتصرف في أموال الجماعات الإرهابية والإرهابيين، التحفظ على أموال 1589 من العناصر الإرهابية ورموز جماعاتها، و118 شركة متنوعة النشاط، و 1133 جمعية أهلية، و104 مدارس، و69 مستشفى، و33 موقع إلكتروني وقناة فضائية، ووضع جميع الأموال المتحفظ عليها في الخزانة العامة للدولة.

وجاء القرار تنفيذا للقانون رقم 22 لسنة 2018، بشأن تنظيم التحفظ والحصر والإدارة والتصرف في أموال الجماعات الإرهابية، ويأتي على رأس قائمة المتحفظ على أموالهم : محمد بديع وعصام العريان ومحمد البلتاجي وصفوت حجازي وخيرت الشاطر وحسن مالك وسعد الكتاتني.

أهم الاخبار