رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبراء: مصر مركز رئيسي للطاقة في المنطقة ولن تستورد الغاز

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018 16:06
خبراء: مصر مركز رئيسي للطاقة في المنطقة ولن تستورد الغازالغاز الطبيعي - ارشيفيه

كتب- أحمد عمر:

ارتفع إنتاج مصر من الغاز الطبيعي بنحو 10% إلى 6.6 مليار قدم مكعبة يوميًا، بعد زيادة الإنتاج من حقل ظُهر البحري، الأمر الذي يعد دفعة قوية للإنتاج المصري، وتستهدف مصر زيادة إنتاجها من الغاز الطبيعي إلى 6.75 مليار قدم مكعبة يوميا بنهاية العام الجاري، والتحول إلى مركز رئيسي للطاقة في المنطقة.

وأكد خبراء في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن مصر حققت الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي، والاكتفاء الذاتي من 6.2 إلى 6.3 مليار قدم مكعبة يوميًا، بأن مصر ستصبح مركزًا رئيسيًا للطاقة في المنطقة في أقل من سنة، وسيزداد الإنتاج الفترة المُقبلة نتيجة الجهد المبذول من الشركات الأجنبية القائمة على المشروع، كما أنها لن تستورد الغاز الفترة المقبلة.

قال الدكتور جمال القليوبي، أستاذ هندسة البترول والطاقة، إن مصر زادت من قدراتها في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي، بعد أن كان الغاز الطبيعي من أبرز المعوقات في مجال الطاقة، بسبب توقف كثير من حقول إنتاج الغاز، والاستثمارات عقب ثورة 25 يناير، مضيفًا

أن الفترة المقُبلة مصر ستتحول إلى مركز رئيسي للطاقة في المنطقة.

وأضاف القليوبي، أن الاكتفاء الذاتي من 6.2 إلى 6.3 مليار قدم مكعبة يوميًا، وأن إنتاج مصر من الغاز الطبيعي ارتفع بنحو 10% إلى 6.6 مليار قدم مكعبة يوميًا، بعد زيادة الإنتاج من حقل ظُهر البحري، مشيرًا إلى أن هذا التقدم يعطي انطباعًا جيدًا عن المشروع وأن الخطة الموضوعة من الدولة والشركات الأجنبية تسير في الطريق الصحيح.

وأشار أستاذ هندسة البترول والطاقة، إلى أهمية تزويد قدرت مصر من صناعة البتروكيماويات، التي شهدت ازدهارًا فى بداية الألفية الجديدة بسبب تطور إنتاج الغاز الطبيعى فى مصر، لافتًا إلى أن زيادة الإنتاج من الغاز الطبيعي سيخفف من الضغط على العملة الأجنبية وتوفيرها لقطاعات أخرى.

وصرح النائب حمادة غلاب، عضو لجنة الطاقة بالبرلمان، بأن مصر ستصبح مركزًا رئيسيًا للطاقة في المنطقة في أقل من سنة، كما

أنها أصبحت سوقًا للعرض والطلب، مضيفًا أنها ستصبح مصر من أكبر دول العالم التي تمتمتلك سوق دولي.

وأضاف غلاب، أن إنتاج حقل ظهر زاد بنسبة بلغت 10% إلى 6.6 مليار قدم مكعبة يوميًا، وأن هذا الحقل سيوفر العملة الصعبة لمصر فضلًا عن أنه هيحد من عملية البطالة مع الشريك من الهيئة العامة للبترول والشريك الأجنبي، ونوه إلى وجود اكتشافات إقليمية في البحر الأحمر الفترة المُقبلة.

وتابع عضو لجنة الطاقة بالبرلمان، إن الدولة تسعى لحفر آبار استكشافية للزيت الخام الفترة المُقبلة، فضلًا عن تطوير الحقول القديمة، لافتًا إلى أن مصر تستورد زيت خام بملايين الدولارات شهريًا.

قال المهندس سيف عبد الفتاح، رئيس شركة تاون جاس السابق، إن مصر لن تستورد الغاز الفترة المقبلة، لافتًا إلى أن ارتفاع إنتاج مصر من الغاز الطبيعي ارتفع بنحو 10% إلى 6.6 مليارقدم مكعبة يوميًا.

وأضاف عبد الفتاح، أن مصر حققت احتياجتها من الغاز بسبب زيادة الإنتاج من حقل ظُهر البحري، وأن الفترة القادمة سيزداد الإنتاج أكثر نتيجة الجهد المبذول من الشركات الأجنبية القائمة على المشروع، مشيرًا إلى أن الشبكة القومية للغازات الطبيعية أهم شرايين نقل الغاز لمختلف القطاعات المستهلكة للغاز فى مصر، من الممكن أن تساعد مصر أن تكون من أكبر دول العالم في مجال الغاز الطبيعي إذا استغلت بالشكل الصحيح.

أهم الاخبار