رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

برلماني: لابد من توفير بديل قوى للقضاء على الدروس الخصوصية

أخبار وتقارير

الأحد, 09 سبتمبر 2018 22:05
برلماني: لابد من توفير بديل قوى للقضاء على الدروس الخصوصيةالنائب فتحي ندا، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب

كتب ـ مصطفى سيد :

 

قال النائب فتحي ندا، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، إن مشكلة الدروس الخصوصية ليست وليدة هذه الأيام، إنما هي مشكلة انتشرت بشكل كبير منذ عدة سنوات، مشيرًا إلى أن حل هذه الأزمة لا يمكن أن يكون بتوعية أولياء الأمور فقط، حيث إنهم اعتادوا عليها.

 

وأضاف ندا، فى تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، أن الطلاب بحاجة إلى بديل قوي، يجعلهم يتركون مراكز الدروس الخصوصية ويتوجهون

للمدرسة مرة أخري، موضحًا أن على الوزارة توفير الجو المناسب للطلاب، من حيث الشرح الذي يؤهلهم إلى الامتحانات من قبل مدرسي المدرسة، بالإضافة إلى تعديل المناهج بحيث تواكب العالمية.

 

وأشار عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، إلى أن حل هذه الظاهرة يأتي من منطلق تكاتف كافة مؤسسات المجتمع المدني مع الوزارة والجهات المعنية، مقترحًا أن يتم

استغلال مراكز الشباب فى تجميع الطلاب الضعاف بها، وإحضار معلم متميز لهم، بحيث يكون تحت إشراف من الوزارة حماية لأموال الأهالي ولمجهود الطلبة.

 

وتحفظ على نظام الثانوية المُعدل قائلًا:"النظام الجديد بيعتمد على التابلت، وفىه ناس فى القري النائية ممكن متعرفش تستخدمه، وبكده هيكون فىه ظلم لهذه الفئة".

 

جدير بالذكر أن الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، قد حذر أولياء الأمور من الدروس الخصوصية، وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الأحد فى ديوان عام الوزارة للإعلان عن استعدادات العام الدراسي الجديد الذي ينطلق يوم 22 من الشهر الجاري.

أهم الاخبار