رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير الخارجية: حريصون على تعزيز العلاقات مع إثيوبيا في كافة المجالات

أخبار وتقارير

الاثنين, 03 سبتمبر 2018 12:52
وزير الخارجية: حريصون على تعزيز العلاقات مع إثيوبيا في كافة المجالاتسامح شكري - وزر الخارجية

كتبت- تهاني شعبان:

أكد سامح شكري، وزير الخارجية، أهمية العلاقات المصرية- الإثيوبية مشيرًا إلى ضرورة أن تظل القنوات مفتوحة والحوار، حتى نضع رؤية مشتركة للعلاقات الثنائية، وأيضاً للقضايا المرتبطة بإدارة ملف سد النهضة والتنفيذ الكامل للاتفاقات المبرمة، والتفاهمات التى أتت من خلال الاجتماعات التساعية".

 

ووصف "شكري" فى تصريحات صحفية مباحثات الرئيس عبد الفتاح السيسي مع رئيس وزراء إثيوبيا "آبي أحمد بأنها كانت"حوار على مستوى رفيع".

 

وأشار وزير الخارجية، إلى زيارته لأديس أبابا مع اللواء عباس كامل، رئيس المخابرات العامة والتى تمت مؤخرًا، بتكليف من الرئيس السيسي،  حيث التقيا مع "آبي أحمد" رئيس الوزراء الإثيوبي بأديس أبابا.

 

وكان الوفد الوزاري نقل لرئيس وزراء إثيوبيا حرص الجانب المصري علي متابعة مسار تعزيز العلاقات المصرية الإثيوبية في كافة المجالات بما يرقى لتطلعات شعبي البلدين،

مشيداً بالخطوات والمبادرات البناءة التي ينتهجها رئيس الوزراء الإثيوبي لتعزيز الاستقرار والسلام في منطقة شرق إفريقيا.

 

كما اكد شكرى إن اللقاء الذي جمع الرئيس عبد الفتاح السيسى برئيس جنوب السودان "سيلفا كير"،  على هامش  أعمال منتدى الصين - أفريقيا، جاء لبحث تعزيز التعاون بين الجانبين فى مختلف المجالات، فى ضوء العلاقات المتميزة التى تجمع البلدين الشقيقين، مشيرا إلى أن اللقاء شهد  بحث آخر مستجدات الأوضاع السياسية والأمنية في جنوب السودان .


وشدد وزير الخارجية، على أهمية تحقيق الاستقرار والأمن في جنوب السودان، لتنعم بالتنمية وتعفيها من الصراع الذى شهدته، مؤكدا على وقوف مصر بجانب جنوب السودان وشعبها، وأن مصر

تقدم كل سبل العون وتقديم المنح التدريبية للأشقاء فى جنوب السودان  بكافة المجالات، ومنها التعليم والصحة والرى والزراعة.

 

وأشار شكرى، إلى العلاقات الجيدة التى تربط مصر بشعب جنوب السودان، بجانب وجود آفاق واسعة لزيادة التعاون الاقتصادي طالما تحقق الاستقرار، لافتا إلى دعم مصر لخريطة الطريق السياسية التى تم وضعها، والاتفاق الذى تم صياغته، مشددا على استمرار  مصر فى تقديم كل الدعم لجنوب السودان.

 

كما أكد أهمية مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسى، فى منتدى "الصين-أفريقيا"، مشيراً إلى العلاقة التى تربط بين الصين ودول القارة الأفريقية من تقديم منح وقروض ودعم لجهود التنمية بدول القارة، والمركز الذى تحتله على الصعيد السياسى لدعم الدول الأفريقية، والذى يجعل من هذا المنتدى مناسبة مهمة، لاستمرار التواصل والتعاون والتنسيق مع الصين.

 

وأضاف شكري أن مصر ستتولي رئاسة الاتحاد الإفريقى لعام 2019، وسوف تستمر من خلال هذه الرئاسة فى رعاية هذه العلاقة الخاصة التى تربط الاتحاد الأفريقي مع الصين، والعمل على الاستمرار فى استخلاص المصالح المشتركة بين الجانبين.

أهم الاخبار