رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شباب ملتقى عودة إلى الجذور يزورون قناة السويس الجديدة

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 28 أغسطس 2018 17:11
شباب ملتقى عودة إلى الجذور يزورون قناة السويس الجديدةشباب ملتقي عودة إلى الجذور

كتبت- لُجين مجدي:

 

زار أعضاء ملتقى "عودة إلى الجذور"، اليوم الثلاثاء، قناة السويس الجديدة، ضمن برنامج اليوم الرابع من ملتقى الشباب العالمي الذي تنظمه الكنيسة القبطية الأرثوذكسية لشبابها من دول المهجر.
 

استقبل أعضاءَ ملتقى الفريق مُهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس، رئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، وعدد من قيادات الهيئة، بمركز المحاكاة والتدريب البحري التابع للهيئة بمحافظة الإسماعيلية، وأعرب رئيس الهيئة عن ترحيبه بالوفد الشبابي وسعادته بزيارتهم لقناة السويس، معتبرًا إياهم سفراء لمصر في الخارج.
 

وأكد الفريق مميش، أن الدولة المصرية تمضي قُدمًا نحو استعادة ريادتها السياسية والاقتصادية من خلال تبنى مشروعات قومية عملاقة بما يتطلب معه تضافر جهود الوطنيين الشرفاء على قلب رجل واحد لمواجهة التحديات المختلفة وتحقيق طموحات وأحلام المصريين.

 

وأضاف رئيس الهيئة، أن شعب مصر وقف صامدًا أمام محاولات التفرقة وبث السموم التي باءت جميعها بالفشل، مشيرًا إلى أن مشروع قناة السويس الجديدة جاء تجسيدًا لُملحمة وطنية رائعة وأيقونة نجاح لإعادة الثقة في قدرة المصريين

على الإنجاز وتخطي الصعاب بتخطيط وتنفيذ المشروع في وقت قياسي.

 

وأوضح الفريق مميش أن تنفيذ قناة السويس الجديدة جاء كضرورة حتمية للحفاظ على صدارة القناة عالميًا ورفع تصنيفها العالمي ومواجهة تحديات المنافسة مع الطرق البديلة بزيادة الطاقة العددية والاستيعابية للقناة، ورفع درجة الأمان الملاحي، علاوة على اختصار زمن العبور والانتظار للسفن العابرة بما يحقق مصالح مشغلي السفن، و يصب في خدمة حركة التجارة العالمية، لتظل قناة السويس القناة الأم وشريان الخير والنماء لمصر وللعالم أجمع.

 

كما تطرق إلى أهمية مشروع التنمية بمنطقة القناة في تعظيم الاستفادة من الموقع الجغرافي الفريد وحجم البضائع الضخم الذي يصل إلى مليار طن سنويًا من خلال إقامة مركز صناعي ولوجيستي عالمي قادر على تغيير مستقبل منطقة القناة، ووضعها على خريطة مصاف المناطق الاقتصادية الكبرى في العالم.

 

من جانبه، أشاد القس رافائيل، ثروت المنسق العام لملتقى الشباب العالمي، بجهود هيئة قناة السويس للحفاظ على المكانة الدولية الرائدة للقناة، وتبني الهيئة لإستراتيجية بناءة من خلال رعايتها لمشروعات اقتصادية واستثمارية تدعم الاقتصاد المصري، فيما أعرب شباب الوفد عن سعادتهم بهذه الزيارة التي أكدت قدرة الإنسان المصري على النجاح مهما كانت الصعاب متمنين التوفيق والنجاح للقيادة السياسية ورجال مصر المخلصين من أجل رفع راية مصر عالية خفاقة واستعادتها لمكانه اللائق بين دول العالم.

 

وخلال الزيارة، قدم المهندس تامر حماد رئيس وحدة الدعم الفني عرضًا تقديميًا عن مشروع قناة السويس الجديدة ومشروع التنمية بمنطقة القناة، موضحًا الخريطة الاستثمارية بالمشروع وأهم الصناعات والحوافز الاستثمارية المتاحة.

 

وفي نهاية الزيارة، قدم الفريق مُهاب مميش درع قناة السويس الجديدة للقس رافائيل ثروت المنسق العام لملتقى الشباب العالمي، فيما أهدى القس رافائيل ثروت الفريق مميش درع ملتقى الشباب العالمي موجهاً له الشكر على هذه الزيارة الكريمة , عقب ذلك قام الوفد بجولة بحرية في قناة السويس الجديدة لمشاهدة حجم الإنجاز على أرض الواقع.

 

كان قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، قد افتتح مساء السبت الماضى الملتقى العالمي الأول لشباب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، ويشارك في فعالياته، التي تستمر أسبوعًا، عدد من أحبار الكنيسة.

أهم الاخبار