رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد رفض أمريكا تصنيف الإخوان جماعة إرهابية

"التجمع"يطالب الدولة بفضح علاقة أمريكا بالإخوان

أخبار

الاثنين, 01 ديسمبر 2014 20:05
التجمعيطالب الدولة بفضح علاقة أمريكا بالإخوانأوباما
كتب – حمدى أحمد:

طالب نبيل زكى، المتحدث باسم حزب التجمع، الدولة بفضح علاقة الإدارة الأمريكية بجماعة الإخوان الإرهابية، بعد رفض أمريكا تصنيفها جماعة إرهابية، والكشف عن كيفية بدء العلاقة بينهما منذ تسعينيات القرن الماضى، وكيف ساندت أمريكا الإرهاب فى المنطقة، وأنها مستعدة لإضعاف الدول العربية وتفكيكها.

وأضاف زكى فى تصريحات لـ"بوابة الوفد" أن عدم تصنيف أمريكا

للإخوان بأنها إرهابية، يكشف حقيقة الدور الذى تؤديه الجماعة أداةً لتنفيذ المخطط الأمريكى لتقسيم المنطقة، مشيرا إلى أن الإدارة الأمريكية منذ البداية ساندت الإخوان فى الاستيلاء على حكم مصر ودعمها؛ لأنها خير أداة لتنفيذ خطة هدم الدول العربية، وتفكيك جيوشها وتحويلها إلى إمارات
ودويلات طائفية ومذهبية وعرقية متناحرة، لتُبْقِيَ هي دولةً واحدةً قويةً فى المنطقة اسمها إسرائيل.
وكان البيت الأبيض، أعلن في بيان توضيحي له على موقعه على الإنترنت، مساء اليوم الإثنين، رفضه تصنيف جماعة الإخوان المسلمين جماعة إرهابية؛ لأنه لم يثبت وجود أية أدلة موثوق بها بأن الجماعة، قد تخلت عن التزامها المستمر منذ عقود لنبذ العنف، وأن الولايات المتحدة ستستمر في ضغطها على جميع الأطراف للانخراط سلميًّا في العملية السياسية.

 

أهم الاخبار