رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"اتحدوا": غياب المحافظ يؤكد مؤامرة بورسعيد

أخبار وتقارير

الأربعاء, 01 فبراير 2012 23:09
اتحدوا: غياب المحافظ يؤكد مؤامرة بورسعيد
خاص- بوابة الوفد:

تنعى المبادرة الوطنية لحماية الثورة المصرية (اتحدوا) العشرات من خيرة وأنبل شباب مصر الذين لاقوا وجه ربهم مساء اليوم فى كارثة مباراة الأهلى والمصرى وهى حلقة جديدة من مخطط نشر الفوضى من أجل استمرار المجلس العسكرى فى الحكم ومع تصاعد الغضب الشعبى تجاه جرائمه ضد المصريين.

ويتقدم أعضاء اللجنة التحضيرية للمبادرة الوطنية لإنقاذ الثورة المصرية (اتحدوا) إلى أسر الشهداء بخالص العزاء داعين المولى عز وجل إلى الانتقام من كل من استباح دماء وأعراض شعب مصر وحسبنا الله ونعم الوكيل في كل من خان أمانة الحكم

فطغى وتكبر، أن هذه الجريمة المنظمة التى وقعت أحداثها قبل ساعات قليلة من حلول ذكرى موقعة الجمل والتى جرت احداثها على الهواء مباشرة لتؤكد – مرة اخرى – أن استمرار هذه الأوضاع التى تستنزف خيرات مصر وأرواح خيرة وانبل ابنائها هى من تدبير المجموعة الحاكمة واذنابها التى لا تعمل سوى لحماية مصالحها الخاصة حتى لو كانت على حساب المصريين جميعا.
كما تأتى بعد ساعات من مسلسل السطو المسلح على شركات الصرافة
والبنوك واطلاق الرصاص فى وضح النهار فى العديد من مناطق القاهرة وباقى المحافظات.
ولقد ظهرت بوادر المؤامرة الاخيرة بوضوح مع غياب محافظ بورسعيد ومدير امن بورسعيد عن حضور المباراة و كان فى امكان الحكم - الذى ادار اللقاء - الغاء المباراة بهدوء بين الشوطين مع نزول مجموعة من الاشخاص الى ارض الملعب الا ان استمرار المباراة يؤكد وجود نية مبيتة بليل لهذه المذبحة عقابا للشباب على هتافات يسقط يسقط حكم العسكر.
وتناشد اللجنة التحضيرية للمبادرة الوطنية لحماية الثورة المصرية الشعب المصرى بتوقع الاسوأ خلال الايام القادمة وعدم الرضوخ لمخطط نشر الفوضى او عمليات الترهيب ونشر الرعب التى تستهدف دفع المصريين الى المطالبة باستمرار العسكر او فرض الاحكام العرفية على البلاد.

أهم الاخبار