رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"سعدة " يتقدم ببلاغ ضد اعتقاله بمجلس الشعب

الشارع السياسي

الثلاثاء, 04 أكتوبر 2011 10:54
كتبت- أمانى زكى:

يتوجه اليوم الثلاثاءأحمد رجب سعده أحد العاملين بقطاع البترول ببلاغ للمحامي العام حول الانتهاكات التى تعرض لها من جانب بعض افراد الجيش وتحطيم تليفونه الشخصي وخطوط المحمول وكارت الذاكرة الخاص

به.

يقول سعده:  "كنت متجهاَ إلى شارع مجلس الشعب لمشاركة زملائي من العاملين بالبترول اعتصامهم أمام مجلس الوزراء، وفى نفس الوقت كان هناك اعتصام لنحو خمسين فردا ما بين رجل وامرأة وأطفال وشيوخ تبدو

عليهم علامات الفقر  يجلسون بعرض الشارع وبسؤالي عرفت انهم من اهالي الدويقة وماهي إلا ثوان ورأيت قوات الجيش تعتدى عليهم  بقوة حتى اصيبت طفلة لا تتجاوز السادسة من العمر فى رأسها.
ويكمل سعدة:بعدها تم اقتيادي بواسطة ضابط من امام مجلس الوزراء أثناء تصويرى لزملائى واخذ هاتفي وكارنيه عملي بالبترول وكارنيه عضويتي بالمنظمة القومية
الحديثة لحقوق الإنسان وبطاقتي ورخصة السيارة الخاصة بي،وتم احتجازى داخل مقرهم بمجلس الشعب.
ويضيف تم ربط يدى من الخلف، وإلقائى على ظهر سيارة انتظارا لترحيلى للنيابة العسكرية.
دقائق وحضر الضابط مرة أخرى بصحبة أربعة عساكر تبدو على وجوههم علامات التحفز لضربي لكن أنقذتني العناية الإلهية بتصدى العسكري المكلف بالتحفظ علي لهم مخبرا الضابط بأننى مسئوليته ودافعه لفعل ذلك اكتشافه أنى بلدياته.
وبضغوط من زملائي ومن بعض الناشطين تدخل أحد المستشارين بمجلس الشعب وأطلقوا سراحي بعد ان حطم الضابط تليفوني وخطوطي وكارت الذاكرة الخاص بالتليفون.

 

أهم الاخبار