رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير البترول يناشد عمال "السكرى" بالعودة للعمل

محلية

الأحد, 29 يوليو 2012 11:30
وزير البترول يناشد عمال السكرى بالعودة للعملعبد الله غراب وزير البترول
كتبت - سناء مصطفي :

ناشد المهندس عبد الله غراب وزير البترول والثروة المعدنية أمس السبت العاملين بمنجم السكري للذهب بالصحراء الشرقية بالعودة إلى عملهم وإدارة عجلة الإنتاج في هذا المشروع القومي الضخم .

كما طالب الوزير العاملين بمواجهة التحديات التي تمر بها البلاد خلال الفترة الحالية.

وقال الوزير :"إن وزارة البترول لن تسمح بضياع حق ابنائها أيا كان اسم الوزير" . مشيرا الي السعي الدائم الي تحقيق الاستقرار للعمالة بالمنجم والمحافظة عليها خاصة انهم يعملون في ظروف مناخية صعبة في الصحراء .

وأكد غراب في تصريحات صحفية أن هيئة الثروة المعدنية طرف أصيل في اجتماعات وزارة القوي العاملة للتوصل الي حلول وصيغة مناسبة لتحقيق صالح العاملين والعمل واستئناف إنتاج الذهب من المنجم .

وعلي الجانب الاخر أكد مصدر مسئول بهيئة الثروة المعدنية أن جلسة المفاوضات التي تعاود اجتماعاتها صباح اليوم لحل أزمة اعتصام عمال منجم السكري  محكوم عليها بالفشل و لن

تشهد انفراجة الا بعد العدول عن قرار فصل العاملين البالغ عددهم 34 عاملا  والاستجابة الي مطالب العمال وفقا للوائح قانون المناجم والمحاجر .

وأشار المصدر إلى أن الخلط بين قرارات الفصل وإنهاء التعاقد يضربسير العمل بالمنجم وحقوق العاملين .
وأضاف أن الحلول المطروحة لإنقاذ الأزمة وفقا لقرار لجنة القوي العاملة الخميس الماضي  تشمل  إلغاء قرارات الفصل للعاملين وتطبيق لوائح العمل بالمناجم  والمحاجر  وصرف بدل العناية  بالإضافة الي10% من أرباح الشركة ، ويشمل بدل المناطق النائية 60% من الأجر الأساسي .

وكانت الشركة الفرعونية  المديرة للمنجم بالاشتراك مع شركة سنتامين الاسترالية صاحبة امتياز التنقيب عن الدهب في المنجم قد دخلت مع العاملين في العناد وأخلت بوعودها منذ 6شهور مع إعلان أول إضراب للعاملين للمطالبة بحقوقهم وأعقبها موافقة

الشركة ثم الاخلال بالوعد مما حدا بالعاملين بتنظيم 6 إضرابات متفرقة تمسكا بتنفيذ حقوقهم المشروعة.
كما قامت الشركة صاحبة الامتياز بالتوقف عن صرف حقوق العاملين منذ 6 شهور وتصاعدا منع الطعام والشراب عن العاملين بالصحراء رغم شهر رمضان وصيام العاملين .

وكشف المصدر أن المفاوضات مع الراجحي رئيس مجلس إدارة شركة سنتامين ممثل الشركة الاسترالية في المنجم قد أجرت اتصالات مع العاملين المعتصمين شملت عودة العاملين المفصولين ونقلهم الي مقر آخر من فروع الشركة . واحتساب أيام الإضراب أيام عمل دون التفاوض علي أسباب الاضراب الحقيقة المتضمنة صرف 60% من الأجر الاساسي وهوالأمر الذي رفضه المعتصمون لأنهم خاضوا من قبل مفاوضات مماثلة تخضع للتدوين علي الورق دون التنفيذ.

وستقدم هيئة الثروة المعدنية خلال مفاوضات لجنة القوي العاملة  والعاملين بالمنجم وممثل الشريك الاجنبي   مقترحات تشمل صرف بدل بحد أقصي  1000 جنيه  والموافقة علي نقل المفصولين  الي  مقر آخر تابع للشركة بعد العدول عن قرار الفصل .

يذكر أن العاملين بالشركة لن يقبلوا أيا من الحلول التي تحرمهم من حقوقهم المشروعة وعودة زملائهم المفصولين خاصة وأن اثنين منهم في المملكة العربية السعودية لأداء العمرة .

أهم الاخبار